زعيم كتالونيا يوقع وثيقة تعلن استقلال الإقليم عن إسبانيا

زعيم إقليم كتالونيا تشارلز بويغديمونت
زعيم إقليم كتالونيا تشارلز بويغديمونت

وقع زعيم إقليم كتالونيا تشارلز بويغديمونت وساسة محليون آخرون وثيقة تعلن استقلال إقليمهم عن إسبانيا، لكنه اقترح تعليق التطبيق الفوري لإعلان الاستقلال لكي يفسح المجال أمام الحوار.

وقالت الوثيقة التي حملت عنوان “إعلان ممثلي كتالونيا” إن “كتالونيا تستعيد اليوم سيادتها الكاملة”.

وأضافت الوثيقة “ندعو كل الدول والمنظمات الدولية للاعتراف بالجمهورية الكتالونية بوصفها دولة مستقلة ذات سيادة، ندعو حكومة كتالونيا لاتخاذ كل الإجراءات اللازمة ليصبح إعلان الاستقلال هذا ممكنا وساريا تماما بالإضافة إلى الإجراءات المتضمنة في قانون الانتقال الذي يؤسس الجمهورية”.

وقال بويغديمونت للمجلس في وقت سابق إن الآثار المترتبة على الإعلان ستعلق لإتاحة الوقت لإجراء محادثات من أجل التوصل لحل عبر التفاوض للأزمة بشأن الإقليم الواقع في شمال شرق إسبانيا.

من جانبها،  أعلنت نائبة رئيس الحكومة الإسبانية سورايا دي سانتاماريا أن رئيس إقليم كتالونيا تشارلز بويغديمونت ليس في موقع يخوله فرض وساطة.

وقالت دي سانتاماريا (الثلاثاء) إن الحكومة ستعقد جلسة طارئة لمناقشة أزمة إقليم كتالونيا، مشيرة إلى أن الحكومة ستقرر الخطوات التالية بشأن الإقليم خلال بضعة أيام.

رفضت الحكومة الإسبانية ما اعتبرت أنه إعلان استقلال “ضمني” من قبل رئيس كتالونيا تشارلز بويغديمونت، بعدما ترك الباب مفتوحا أمام الانفصال لكن بدون إعلانه بشكل صريح عن إسبانيا.

وكان رئيس إقليم كتالونيا قد قال إنه يقبل “تفويض الشعب” لكي تصبح المنطقة “جمهورية مستقلة”.

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز + مواقع فرنسية

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة