محكمة سعودية تبرئ جميع المتهمين في حادث سقوط رافعة الحرم

برأت محكمة سعودية، جميع المتهمين وعددهم 13، ومجموعة بن لادن من المسؤولية عن سقوط رافعة في محيط الحرم المكي الشريف قبل عامين ما أسفر عن مقتل 107 أشخاص وإصابة أكثر من 200 شخص أخرين.

وكانت مجموعة بن لادن تدير أعمال البناء في المسجد الحرام عندما وقعت الحادثة في عام 2015. وعقب الحادث، تم تعليق ترسية الأعمال الحكومية على المجموعة مما أثر بالسلب عليها وواجهت صعوبات في دفع أجور عامليها.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن بيان صادر عن المحكمة، ومقرها مكة، إن الاحكام بالبراءة كانت بسبب عدم كفاية الأدلة.

ويمكن للنيابة العامة الطعن على الحكم.

وسقطت الرافعة في المسجد الحرام وسط رياح عنيفة في سبتمبر/ أيلول 2015 قبل أيام قليلة من موسم الحج.

ووجهت اتهامات بالإهمال الذي أفضى إلى الوفاة وألحاق أضرار بالممتلكات العامة والخاصة وانتهاك لوائح السلامة إلى المتهمين، وهم من جنسيات مختلفة ومن بينهم ستة من السعوديين.

وأكد دفاع المتهمين براءة موكليهم وأن الرافعة لم تكن مخالفة لقواعد السلامة وإن الأحوال الجوية المتمثلة في الرياح الشديدة التي هبت هي المسؤولة عن سقوط الرافعة.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة