ليبرمان: الإسرائيليون يتمتعون بهدوء مضلل وحماس ستشن هجومًا

ليبرمان: الإسرائيليون يتمتعون بهدوء مضلل وحماس ستشن هجومًا
وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان

قال وزير الدفاع الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، إن صراعا مسلحا جديدا بين إسرائيل وحماس، قد يقع في أي لحظة.

وأضاف خلال لقاء مع رؤساء المجالس البلدية للتجمعات السكانية الإسرائيلية المحاذية لقطاع غزة:” إن الهدوء النسبي الذي يتمتع به الإسرائيليون في هذه التجمعات، مضلِل، وإن صراعا مسلحا آخر مع حماس قد يقع في أية لحظة”.

وأوضح، كما نقلت عنه وسائل إعلام إسرائيلية، بينها الموقع الإلكتروني لصحيفة “جروزاليم بوست”:” لم تتخلَ حماس وباقي التنظيمات في غزة عن رغبتها في تدمير إسرائيل والمس بنا”.

وهذه هي المرة الرابعة التي يزور فيها ليبرمان محيط قطاع غزة، منذ تسلمه منصبه العام الماضي.

وتابع: “إن الأمر الوحيد الذي يمنع حماس من المبادرة إلى حرب مع إسرائيل، هو حقيقة أنهم يعلمون أن ميزان القوى ليس في صالحهم وأنهم إذا ما تحركوا ضدنا سيدفعون الثمن باهظا جدا”.

وأضاف: “لو تغير ميزان القوى فإن حماس لن تتردد لحظة واحدة في مهاجمة إسرائيل”.

وشنت إسرائيل حربا على قطاع غزة في السابع من يوليو/ تموز الماضي استمرت 51 يوما، وتسببت بمقتل أكثر من ألفي فلسطيني وإصابة نحو 11 ألف آخرين، بالإضافة لتدمير أكثر من 18 ألف منزل.

في المقابل، كشفت بيانات رسمية إسرائيلية عن مقتل 74 إسرائيليا، غالبيتهم العظمى من الجنود، وإصابة 2522 بجروح، بينهم 740 عسكريًا.

وشن مقاتلو حركة حماس، العديد من الهجمات داخل الأراضي الإسرائيلية مستخدمين “الأنفاق الأرضية”.

وتقول حركة حماس، إنها أسرت 4 إسرائيليين بينهم جنديين، من دون أن توضح عما إذا كانوا على قيد الحياة أم لا.


المزيد من سياسة
الأكثر قراءة