مقتل شرطيين وإصابة 11 في تفجير استهدف مدرعة بسيناء

ينشط "تنظيم الدولة" في مصر عبر ذراعه "ولاية سيناء"
ينشط "تنظيم الدولة" في مصر عبر ذراعه "ولاية سيناء"

قال مصدر أمني مصري، إن شرطيين اثنين قتلا وأصيب 11 آخرون (السبت) في تفجير مركبة مدرعة بمحافظة شمال سيناء شمال شرقي البلاد.

وأوضح المصدر في تصريحات صحفية، أن "إثنين من عناصر الشرطة (لم يحدد رتبتهما) قتلا وأصيب 11 مجنداً إثر انفجار عبوة ناسفة بمدرعة بحي الصفا في مدينة العريش (مركز محافظة شمال سيناء)".

وأضاف، "العبوة تم تفجيرها عن بعد"، مشيراً إلى أنه "تم فرض طوق أمني حول المنطقة لملاحقة الجناة".

ولم تصدر وزارة الداخلية بياناً رسميا حول الواقعة، كما لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الحادث حتى الآن.

ويأتي الحادث غداة هجوم استهدف نقاط تمركز عسكرية جنوب مدينة رفح الحدودية، شمال شرقي البلاد، تبناه تنظيم الدولة.

وأسفر الهجوم عن مقتل نحو 25 عسكريا، وعشرات الجرحى، حسب مصادر غير رسمية، بينما تضع الحصيلة الرسمية عدد القتلى والمصابين من العسكريين إجمالا عند رقم 26، وتضيف مقتل 40 من المسلحين المهاجمين.

كما يأتي أيضا غداة اغتيال أحد ضباط وزارة الداخلية بقطاع الأمن الوطني، جراء استهدافه بالرصاص في محافظة القليوبية (شمال)، في حادث أعلنت المسؤولية عنه حركة تدعى "سواعد مصر"، وتعرف اختصارا بـ "حسم".

وفي وقت سابق من اليوم كانت الداخلية المصرية أعلنت مقتل "مسلحين إثنين" آخرين، في تبادل لإطلاق النار مع قوات الشرطة، غربي القاهرة.

كما أعلنت وزارة الداخلية المصرية (السبت) مقتل 14 مسلحاً، في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن بمحافظة الإسماعيلية، شمال شرقي البلاد.

وتتعرض مواقع عسكرية وشرطية وأفراد أمن، لهجمات مسلحة، خلال الأشهر الأخيرة، ما أسفر عن مقتل مئات من أفراد الجيش والشرطة، فيما تعلن جماعات مسلحة المسؤولية عن كثير من هذه الهجمات.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة