أم نهارا وطالبة ليلا.. فلسطينية تكمل تعليمها بعد انقطاع 15 عاما وتحصل على الدكتوراه (فيديو)

لم تيأس الفلسطينية إيناس مروان حميدة من رغبتها في إكمال تعليمها بالرغم من مرور 15 عامًا من الانقطاع، وبالرغم من زواجها وإنجابها 5 أبناء، إلا أنها نجحت في إكمال المراحل التعليمية المختلفة حتى حصلت على درجة الدكتوراه.

وولدت إيناس حميدة في غزة، وانقطعت عن التعليم بعد زواجها مباشرة، وقالت للجزيرة مباشر إن قرار العودة للدراسة كان جريئًا، حيث مسؤوليات الأمومة الصعبة.

وروت أنها كانت أمًا في النهار وطالبة في الليل، وبرغم الصعوبات، لكنها في النهاية نجحت في اجتياز المرحلة الثانوية، ثم دخلت مرحلة الماجستير وتخرجت بامتياز، ثم حصلت على الدكتوراه بامتياز أيضًا، وعملت معيدة في الجامعة لمدة عام ونصف العام، مؤكدة أن زوجها وأبناءها دعموها في كل خطوة.

ووجهت حميدة رسالة إلى كل أم تحب العلم، وقالت: “ما زال في الوقت متسع حتى لو بلغت 60 عامًا، أي أم لديها عزيمة وإصرار أن تركب السفينة وتبحر في بحر العلم، فقط عليها أن تركب السفينة وتتوكل على الله”.

وتخرجت حميدة في الجامعة رفقة ابنها الرابع، وتحدثت بفخر واعتزاز عن أبنائها في حفلة التخرج قائلة: “في البداية درّست ندى خريجة كلية التجارة بالجامعة الإسلامية، ثم درست لينا إلى أن تخرجت من كلية الآداب قسم إنجليزي، ثم تخرج المهندس خالد من كلية الهندسة قسم الميكانيكا، والمفاجأة أني هنا أتخرج مع ابني الرابع محمد من كلية تكنولوجيا المعلومات”.

المصدر : الجزيرة مباشر