“حياة المرضى في خطر”.. مركز غسيل كلى في شمال سوريا يعاني من نقص المستلزمات (فيديو)

اشتكى العاملون في مركز غسيل الكلى بمدينة عفرية السورية من نقص في المستلزمات الطبية، ما يضع حياة أكثر من 70 مريضًا في خطر.

وتحدث الطبيب الاختصاصي فراس رحمو، للجزيرة مباشر، الأحد، عن تحديات كثيرة يواجهها المركز، حيث أن “خدماته معرضة للانقطاع بسبب وقف الدعم، ما يضع حياة المرضى في خطر”.

وقال إن المركز يعمل بطاقة استيعابية قصوى، حيث يستقبل نحو 70 مريضًا يُجري كل منهم عملية غسيل للكلى بمعدل 12 جلسة شهريًا.

وأضاف رحمو أن المركز يستقبل حالات من منطقة عفرين وخارجها بشكل يومي فضلًا عن الحالات الطارئة، مشيرًا إلى أن “الأعداد في تزايد. منذ نحو عام كنا نستقبل 40 مريضًا”.

وأوضح أن إغلاق المركز يعني أنه كل مريض سيضطر للسفر نحو ساعة تقريبًا نحو المراكز البعيدة، مع احتمالية عدم وجود أطباء اختصاصيين على مدار 24 ساعة كما هو الحال في هذا المركز.

وناشد الطبيب الجميع بتقديم الدعم للمركز لإبقاء العلاج “للفئة المستضعفة”.

واشتكى أحد المرضى للجزيرة مباشر من احتمالية إغلاق المركز، وقال إن الدعم المقدم للمركز انقطع على مراحل، حيث إن المركز كان يقدم التحليلات الطبية والأدوية، إلا أن اليوم يقدم خدمة غسيل الكلى.

وأكد عدم وجود مراكز قريبة قد يلجأون إليها للعلاج، مشيرًا إلى أن مركز عفرين لا يتقاضى منهم أي شيء.

المصدر : الجزيرة مباشر