“الحياة قد تعطيك فرصة أخرى”.. لحظات مؤثرة للقاء عائلة بابنها بعد 14 سنة من السجن (فيديو)

حقق مقطع فيديو وثق استقبال عائلة لابنها بعد خروجه من السجن، أزيد من 20 مليون مشاهدة على موقع التواصل الاجتماعي “تيك توك”.

وقضى جوناثان رودريغيز 14 عامًا في السجن الذي دخله وهو في سن الـ16 بعد تورطه في عملية سرقة قَتل شريكه فيها شابًّا ودفنه في حفرة.

وخرج رودريغيز في 7 يناير/ كانون الثاني الجاري من سجن في ولاية تكساس الأمريكية وقد وصل عمره إلى الثلاثين.

ووجد الشاب أسرته في انتظاره خارج أسوار السجن، ووثق أحد إخوته لحظات الاستقبال وتكافل الأسرة التي وضع أفرادها أيديهم معًا على رأس شقيقهم وكتفه لمنحه القوة والحب والدعم.

وأفادت صحف أمريكية أن شقيق جوناثان الأصغر نظّم عدة حملات للمطالبة بالإفراج عنه بعد أن أثبت أنه يستحق الإفراج المشروط من خلال السلوك الجيد.

ولقي مقطع الفيديو تفاعلًا وتعاطفًا كبيرين من مستخدمي تيك توك، إذ ظهر جوناثان وهو يقاوم دموعه في السيارة وأسرته تحاول دعمه.

وعلقت ناشطة على الفيديو بالقول “رؤية كل هذا الحب الحقيقي له بعد أن غاب عنه فترة طويلة، يعني العالم بالنسبة له”.

وكان رودريغيز قد ألقي عليه القبض هو وقاصران آخران عام 2009، ووُجّهت إليهم تهمة القتل العمد، ثم خُفضت لاحقًا إلى تهمة السطو.

المصدر : الجزيرة مباشر