غيّرت اسمها إلى أليف.. امرأة فرنسية تعتنق الإسلام في تركيا (فيديو)

اعتنقت المواطنة الفرنسية جينيفر موش (33 عامًا) الإسلام في ولاية يوزغات وسط تركيا، وغيّرت اسمها إلى أليف.

وأقيمت مراسم تلقين أليف الشهادتين بصالة تابعة لبلدية قضاء بيلكتشيهان في يوزغات، اليوم الجمعة.

وجينيفر أم لطفلين، نطقت الشهادتين في الصالة على الملأ، وقررت تغيير اسمها إلى أليف، وانتقلت للعيش بقضاء أقداغ معدني في يوزغات رفقة أسرة زوجها التركي الذي تطلقت منه في فرنسا.

أليف أثناء نطق الشهادتين
أليف أثناء نطق الشهادتين (الأناضول)

وقال المواطن التركي إسكندر موش -والد زوج جينيفر السابق- إنهم كانوا يعيشون في فرنسا سابقًا.

وأعرب في تصريحات للصحفيين عقب المراسم عن سعادته حيال اعتناق جينيفر دين الإسلام.

أسرة أليف
أسرة أليف (الأناضول)

وفي أبريل/نيسان الماضي، اعتنق مسن أوكراني الإسلام خلال تلقيه العلاج داخل مستشفى في مدينة إسكي شهير التركية.

وأواخر العام الماضي، أعلنت فرنسية وابنتها إسلامهما في ولاية أيدين (غربي تركيا) بعد تأثرهما بالمعاملة الطيبة لجيرانهما المسلمين.

ونشرت وكالة الأناضول، في أبريل2021، مقابلة مع امرأة أمريكية اعتنقت الإسلام، وأطلقت على نفسها اسم خديجة لتأثرها الشديد بـ”قيامة أرطغرل”، المسلسل التاريخي التركي.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر + مواقع التواصل