بعد “اتهامات جنسية”.. تجريد الأمير البريطاني أندرو من مهامه الملكية والعسكرية

الأمير أندرو برفقة الملكة إليزابيث الثانية في شرفة قصر بكنجهام عام ٢٠١٩ (مواقع التواصل)

أعلن القصر الملكي البريطاني (بكنجهام)، الخميس، تجريد الأمير أندرو من واجباته العسكرية وامتيازاته الملكية، وأنه لم يعد يعرف بـ“صاحب السمو الملكي”.

جاء ذلك في الوقت الذي يخوض فيه ابن الملكة إليزابيث معركة قضائية في الولايات المتحدة بعد اتهامه بارتكاب اعتداءات جنسية.

وكان أندرو (61 عامًا) وهو دوق يورك قد أُجبر على التخلي عن واجباته العامة عام 2019 لعلاقته برجل الأعمال الأمريكي الراحل جيفري أبستين الذي أدين في قضية جنسية، وبعد مقابلة مع تلفزيون هيئة الإذاعة البريطانية عبّر فيها الأمير عن أمله في تبرئة ساحته.

وتعني الخطوة التي اتخذها القصر أن الأمير سيفقد الآن كل ما يربطه بالأسرة الملكية.

وقال قصر بكنجهام في بيان “بتصريح من الملكة وبموافقتها أعيدت المسؤوليات العسكرية لدوق يورك وامتيازاته الملكية إلى الملكة”، وأضاف “سيواصل دوق يورك عدم القيام بأي مهام عامة، وسيدافع عن قضيته بصفته مواطنًا عاديًا”.

ورفض القاضي الأمريكي لويس كابلان، أمس الأربعاء، محاولة من جانب الأمير أندرو لإسقاط دعوى قضائية كانت قد رفعتها فيرجينيا جوفري، وتتهم فيها دوق يورك بالاعتداء جنسيًا عليها عام ٢٠٠١ عندما كانت في السابعة عشرة من عمرها، وعندما كان يستغلها الممول الراحل جيفري إبستين.

وينفى أندرو اتهامات جيفري بأنه أجبرها على ممارسة الجنس منذ أكثر من عقدين في منزل مساعدة إبستين السابقة جيسلين ماكسويل في لندن، أو أنه أساء معاملتها في عقارين آخرين مملوكين لإبستين.

ومن جهته، أكد أندرو بريتلر محامي الأمير أندرو خلال جلسة عبر الفيديو أمام محكمة مانهاتن الفدرالية برئاسة القاضي كابلان، الأسبوع الماضي، أن جوفري “تخلت عن حقوقها في الادعاء عليهم لدى توقيعها الاتفاق سنة 2009 وتقاضيها المال من إبستين”.

بيد أن القاضي رفض هذه الحجة في قراره، قائلًا إن الاتفاق “يلفه الغموض بسبب مشكلات في الصياغة والتباسات”.

وأضاف أن “الأطراف قدّموا ما لا يقل عن تفسيرين منطقيين للغة المستخدمة، لذا فإن الاتفاق ملتبس”.

وبموجب هذا الاتفاق، نالت جوفري مبلغ 500 ألف دولار من إبستين.

ولا يواجه الأمير أي ملاحقات جنائية في هذه القضية، كما ينفي نفيًا قاطعًا اتهامات فيرجينيا جوفري.

وإذا فشلت التماسات الأمير أندرو كلها قد تقام دعوى مدنية ضده بين سبتمبر/أيلول وديسمبر/كانون الأول 2022، بحسب تلميحات القاضي كابلان خلال الخريف الفائت.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات