“إلا رغيف العيش”.. رفض شعبي واسع لرفع الدعم عن الخبز ومصريون: أين باسم عودة؟

يبلغ سعر رغيف الخبز المدعوم حاليا 0.05 جنيه مصري (رويترز)
يبلغ سعر رغيف الخبز المدعوم حاليا 0.05 جنيه مصري (رويترز)

تصدر وسم (#إلا_رغيف_العيش) موقع تويتر في مصر بأعلى التفاعلات، عقب تصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسي التي أعلن فيها، أمس الثلاثاء، عزمه رفع سعر الخبز المدعوم.

كما تصدر وسم (#رغيف_الخبز) المنصة أيضًا، وتفاعل مغردون مصريون عبر الوسمين معبرين عن غضبهم جراء قرار السيسي.

ونشر العديد منهم صورًا للدكتور باسم عودة وزير التموين في عهد الرئيس الراحل محمد مرسي والذي لُقب بوزير الغلابة، وهو يقبع في السجون المصرية منذ الإطاحة بمرسي صيف عام 2013.

ورصد المغردون الحال الذي وصل إليه الشعب المصري، وكيف أن قرار السيسي هذا سيحرم البسطاء من حقهم في هذا الدعم المشروع في بلد ارتفعت فيه نسب الفقر والبطالة.

وقال السيسي، أمس، إن الوقت قد حان لزيادة سعر رغيف الخبز المدعوم، مضيفًا خلال حديثه لدى افتتاح منشأة لإنتاج المواد الغذائية “مش معقولة أدي 20 رغيف بثمن سيجارة، هذا الأمر لازم يتوقف”.

وعلق الخبير الاقتصادي ممدوح الولي على قرار السيسي قائلًا إن رغيف الخبز سلعة تمثل أمن قومي نظرًا لأهمية الخبز الذي يملأ بطون الفقراء في ظل ارتفاع أسعار باقي أنواع الغذاء.

وأشار خلال لقاء على الجزيرة مباشر إلى أن هناك تناقضًا بين الحديث عن زيادة حالات التقزم والأنيميا، وخفض مقررات الغذاء اليومي للأسر المصرية التي يعيش منها 30.3 مليون شخص منهم تحت خط الفقر بحسب الإحصاءات الرسمية.

وأوضح أن مسألة الدعم موجودة في دول كثيرة منها الولايات المتحدة وأوربا حيث يوجد دعم للفقراء.

وبحسب البيان المالي للموازنة العامة للدولة للعام المالي الحالي 2021-2022 فإن منظومة الخبز تغطي 71 مليون مستفيد بواقع 5 أرغفة للمواطن يوميًا.

ويبلغ سعر رغيف الخبز المدعوم حاليا 0.05 جنيه مصري (0.3 سنتا أمريكيا) ولم يذكر السيسي حجم الزيادة في السعر.

وعقب تصريحات السيسي قالت وزارة التموين إنها تعكف على إعداد دراسة لزيادة سعر رغيف الخبز على أن تتقدم بها إلى مجلس الوزراء الذي سيعلن بدوره نتيجتها وفقا لتصريحات المتحدث الرسمي للوزارة أحمد كمال.

يشار إلى أن  قرارًا سابقًا برفع سعر رغيف الخبز اتخذته الحكومة المصرية عام 1977 في عهد الرئيس الراحل أنور السادات أدى إلى اندلاع احتجاجات عرفت حينها باسم “انتفاضة الخبز”.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل

حول هذه القصة

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة