هل يجوز وهب ثواب ختم القرآن للوالدين وهم أحياء؟ أستاذ تفسير يجيب (فيديو)

قال أستاذ التفسير وعلوم القرآن الكريم الدكتور رمضان خميس، إنه لا مانع في أن يهدي شخص ختم القرآن الكريم لوالديه وهم على قيد الحياة.

وأوضح الدكتور رمضان خميس في مداخلة مع برنامج (أيام الله) على شاشة الجزيرة مباشر، أن الشخص إذا أهدى ختم القرآن لوالديه أو لم يهدها لهم، فهو واصل إليهم.

وأوضح بالقول” لأن الشخص وما كسب من مال أو أجر هو في ميزان الوالدين”.

وقال إنه لا مانع في أن يهدي الشخص ثواب ختم القرآن أو مثلها من الأعمال الصالحة للوالدين، حتى يُبقي الشخص ثواب العمل الصالح له ويُبقي مثله لوالديه.

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

القرآن الكريم هو كتاب الله الخالد ومعجزته الباقية ودستوره الحاكم وحبل الله المتين، وهو الذكر الحكيم، وهو الصراط المستقيم. هو الذي لا تزيغ به الأهواء، ولا تلتبس به الألسنة ولا يشبع منه العلماء، ولا يخلق على كثرة الرد ولا تنقضي عجائبه. هو الذي لم تنته الجن حتى إذا سمعته قالوا ” فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنًا عَجَبًا […]

يأتي رمضان يأتي ومعه مفاتيح الغفران، فمن تسلمها منه أقبل على رب غفور ومن أعرض عنها فهو مغبون مخفور، مفّرط في حق نفسه إذ حرمها من نفحات العفو في شهر المغفرة، كيف يكون رمضان فرصة للتوبة؟

الدعوة إلى الله تعالى لها شأن عظيم وفضل كبير، كما أنها وظيفة أنبياء الله ورسله عليهم الصلاة والسلام، وبالدعوة يسترشد الناس إلى توحيد الله وعبادته ومعرفة أمور دين الإسلام وأحكامه من حلال وحرام وغيرهما.

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة