دراسة بريطانية تحدد معاقل تفشي جائحة كورونا

دراسة بريطانية تشير إلى أن السوبر ماركت معقل تفشى الفيروس
دراسة بريطانية تشير إلى أن السوبر ماركت معقل تفشى الفيروس

كشفت دراسة بريطانية أن محال السوبر ماركت هي معقل تفشي جائحة كورونا، وأن الموظفين هم الأكثر عرضة لخطر العدوى بكورونا.

وأشارت هيئة الصحة العامة في إنجلترا أمس الأحد إلى أن 53٪ من الذين جاءت اختبارهم إيجابية في بريطانيا، زاروا أحد محال السوبر ماركت سواء للعمل أو التسوق.

وتعتبر أماكن التسوق والعمل والمطاعم والصالات الرياضية أيضا بيئات مثالية لانتقال الفيروس بين الأشخاص، في ظل غياب شروط التباعد الاجتماعي الصارمة داخلها، بحسب الدراسة ذاتها.

وتقوم الهيئة المنوطة بنشر المعلومات التي يجمعها برنامج “الاختبار والتتبع”، الذي يسأل الأشخاص الذين تظهر نتائج اختبار كورونا لديهم إيجابية عن الأماكن التي مروا بها خلال الأسبوع الماضي.

ونقلت  صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أنه من الصعب جدا معرفة المكان الذي يصاب فيه الناس بالفيروس، وأشارت إلى أن الإجابة على سؤال “أين التقطت الفيروس؟” وأن العثور على إجابة واضحة ليس سهلا، حتى بعد مرور عام على انتشار الوباء.

ويرى عالم الفيروسات بمستشفى ليستر الملكي جوليان تانغ أن محلات السوبرماركت مكان واضح لانتشار العدوى.

وأضاف في تصريحات لديلي ميل “المحلات بؤرة المجتمع، الناس من أنحاء المدينة يجتمعون هناك بشكل منتظم جدا”.

وتابع “قد يكون التباعد الاجتماعي أمرا صعبا في محلات السوبر ماركت، والعديد منها لديه أنظمة تهوية سيئة، ما يعني أن الفيروس يمكن أن يظل في الهواء”.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة