خاطر بنفسه.. مواطن زيمبابوي ينقذ 8 ركاب من حافلة محترقة (فيديو)

المواطن سيريزاني بوتاو

أعلن رئيس زيمبابوي إيمرسون منانغاغوا تكريم مواطن لشجاعته ومخاطرته بحياته من أجل إنقاذ ركاب حافلة التهمتها النيران إثر تصادمها مع ناقلة وقود، السبت الماضي، في الطريق الرئيسي الذي يربط بين العاصمة هراري ومدينة مورتاري.

وقال الرئيس إيمرسون في تغريدة له عبر تويتر، أمس الأحد، إن الحكومة ستكرم المواطن (سيريزاني بوتاو) على ما قام به من تضحيات من أجل إنقاذ الركاب في (حادثة مورتاري).

 

وقال (نيك مانغوتانا) وزيرالإعلام في حكومة زيمبابوي “ما قام به سيريزاني بوتاو يمثل نموذجا حيا للتضحية من أجل إنقاذ أبناء شعب زيمبابوي، متمنيا للمصابين الشفاء والعودة السريعة”.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن حادثًا وقع بين حافلة كانت تقل 69 راكبا وناقلة وقود ما أدى إلى إصابة 66 راكبا نقل منهم 25 إلى المستشفى، وقتل 5 آخرون. وقالت الشرطة إن إجمالي المصابين في الحادث بلغ 71 شخصا.

ونقلت الشرطة في زيمبابوي أن الطريق الرئيسي الذي يربط بين العاصمة هراري ومدينة مورتاري شهد الكثير من الحوادث المماثلة جراء تردي حالة البنى التحية خلال فصل تساقط الأمطار.

يذكر أن جمهورية زيمبابوي النفطية تواجه أوضاعًا أقتصادية صعبة منذ إزاحة الرئيس روبرت موغابي.

ويسعى الرئيس الحالي إمرسون منانغاغوا ‏‏الذي كان يشغل في السابق منصب نائب الرئيس إلى اعتماد جملة من الإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية بهدف إخراج البلاد من الأزمة. 

المصدر : الجزيرة مباشر + خدمة سند