استلهمت قصته من أهل النوبة.. المصرية رباب طنطاوي أول عربية تشارك في تصميم فورمولا 1 (فيديو)

شاركت المصممة المصرية رباب طنطاوي، في التصميم الخارجي لسيارة سباق الفورمولا 1 لفريق مكلارين ريسينج، لتكون بذلك أول امرأة عربية تضع بصمتها في سيارة الفريق الشهير.

ونشر الفريق عبر حسابه على إنستغرام مقطعا مصورا، أعلن من خلاله عن التصميم الخارجي الجديد للفنانة رباب طنطاوي.

ونشرت المصممة بدورها صورا على حسابها أثناء تواجدها في السباق، وعلّقت عليها “لحظة سريالية تلو الأخرى.. ممتنة لكل من شارك في هذه المرحلة المثيرة.. لقد فعلناها”.

وعبّرت طنطاوي عن فخرها بتمثيل مصر والشعب العربي في فورمولا 1، عبر حوار أجرته مع برنامج (هاشتاج) على الجزيرة مباشر.

وروت المصممة لهاشتاج أن الشركة بادرت بجعلها تشارك في التصميم الخارجي للسيارة، رغبة منهم في دعم المبدعين والفنانين.

وأوضحت الفنانة أن الشركة أرادت أن تكون سيارة فورمولا 1 لوحة فنية، وأنه تم اختيارها منذ 6 أشهر.

وأضافت المصممة أن عملها شمل الجانب التقني أيضا، وأعربت عن سعادتها بتعليقات الناس وإعجابهم بالشكل النهائي للسيارة.

وعن قصة التصميم قالت الفنانة، إنها تحب منطقة النوبة جنوب مصر، المعروفة بالعلاقات الوطيدة بين أهل مجتمعها، وهو الأمر الذي أثر على رسوماتها وألهمها.

قالت الفنانة إن الشخصية النوبية حاضرة باستمرار في لوحاتها والتي تميزها العِزة وتقبل الآخر والدفء في المعاملة.

نقلت طنطاوي كل هذه القصص في تصميمها لسيارة فورمولا 1، وقالت إنها إلى جانب تأثرها بهم أرادت أن تعرف العالم بالنوبيين، وقيمة التلاحم المجتمعي.

وعن ألوان السيارة، أوضحت المصممة أنه لم يكن بوسعها الابتعاد كثيرا عن الألوان الأساسية للفريق والتي تميزها.

شجعت الفنانة المصرية عبر (هاشتاج) كل النساء العربيات على السعي للوصول إلى أعلى المراكز، واعتبرت أن الأهم هو أن يمارسن ما يحببن.

تمسك رباب الطنطاوي فرشاة الرسم منذ 15 سنة، وقالت إنها لم تتصور يوما أنها ستشتغل في مشروع كهذا، وأوضحت أنها لم تتخل عن شغفها رغم انشغالها بأسرتها.

كشفت الفنانة أن فترة عملها على سيارة ماكلارين لم تكن سهلة، وأن هاجس التميز ظل يؤرقها باعتبارها الأولى التي وقع عليها الاختيار في مبادرة الشركة العالمية لدعم الفنانين.

وبحسب استطلاع قامت به الشركة العالمية، نال التصميم إعجاب 95٪ من متابعي الفريق ومشجعيه، وهي النسبة التي لم تتوقعها الشركة نفسها وفق الفنانة.

وأوضحت الفنانة أنها تتمنى العمل على مشاريع في بلدها مصر وفي كل الدول العربية، وأن هذا يعنيها أكثر من الوصول إلى العالمية.

المصدر : الجزيرة مباشر