هندي يمضي ليلة في المشرحة ثم تبين أنه على قيد الحياة.. ما القصة؟

رجلا أمضى ليلة في المشرحة بالمستشفى بعد أن أُعلِنَت وفاته، لكن تبين لاحقا أنه لا يزال على قيد الحياة

قال مدير إحدى المستشفيات في الهند إن رجلا أمضى ليلة في المشرحة بالمستشفى بعد أن أُعلِنَت وفاته، لكن تبين لاحقا أنه لا يزال على قيد الحياة ويتنفس لكنه في حالة حرجة.

ونقل سريكيش كومار (45 عاماً) إلى عيادة خاصة بعدما صدمته دراجة نارية في مراد أباد الواقعة إلى الشرق من نيودلهي.

وأعلن أحد الأطباء لدى وصول كومار إلى العيادة أنه فارق الحياة، ليتم نقله إلى مستشفى عام لتشريح جثته، الجمعة.

وقال المدير الطبي للمستشفى راجندرا كومار إن “طبيب الطوارئ فحصه، ولم يعثر على أي أثر للحياة وبالتالي أعلن وفاته”، ليتم وضع الجثة داخل المشرحة إلى حين وصول الأسرة.

وأضاف مدير المستشفى أن الأسرة وصلت بعد ست ساعات، وعندما “حضر فريق من الشرطة لبدء الاجراءات الادارية لتشريح الجثة، تبين أنه لا يزال حيا”.

وذكر المدير أن ما حدث “معجزة”، مشيرا إلى أن الرجل لا يزال في غيبوبة.

وتم فتح تحقيق لفهم السبب وراء التشخيص الخاطئ من قبل الأطباء لحالة الرجل.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة