تأسيس ناد جديد للأثرياء.. ثروتك يجب أن تكون فوق الـ100 مليون دولار والاشتراك 180 ألفا

الملياردير البريطاني ريتشارد برانسون (يسار) مع رجلي الاعمال المؤسسين للنادي مايكل كولي وكريستوفر رايان (بلومبيرغ)

وضع ناد استثماري واجتماعي جديد للأثرياء شروطا مثيرة للانضمام إليه، حيث يجب ألا يقل صافي ثروتك عن 100 مليون دولار، فضلا عن دفع مبلغ قدره 180 ألف دولار لتفعيل عضويتك لمدة ثلاث سنوات.

وقالت صحيفة ديلي ميل البريطانية إن رجل الأعمال المعروف تشارلز غارسيا، أسس نادياً  استثمارياً جديداً هدفه ربط أعضاءه الأثرياء بفرص الاستثمار والعمل الخيري.

ويدعي غارسيا أنه رفض انتساب اثنين من أصحاب المليارات الذين لم يكن لديهما الدافع المناسب لعضوية ناد مبني على “الشرف والعزيمة الريادية وكرم الروح” حسب قوله.

وقال غارسيا “بدا أن هناك شخصًا يريد الاستفادة من المجموعة لصالح أنشطته التجارية الخاصة، والآخر لم يرغب في دمج عائلته”.

وأضاف “لقد شعرت ببعض الحزن على ذلك”.

وتبلغ تكلفة عضوية النادي لمدة ثلاث سنوات 180 ألف دولار. وهدف الأعضاء هو تحقيق الغنى في ستة أنواع مختلفة من الأصول: المالي والفكري والروحي والإنساني والعاطفي والاجتماعي.

وقال أحد الأعضاء المؤسسين، رجل الأعمال مايكل كول، إنه عندما تكون ثروتك أكثر من 100 مليون، فإن القضايا التي تواجهك أكبر من القضايا التي يواجهها الأشخاص الأغنياء الذين لم يصلوا إلى ذلك المستوى، مضيفا: “في هذه الحال أنت حققت النجاح، وتبحث عن كيفية التأثير على الأشياء التي تخصك نفسك أو عائلتك أو مجتمعك”.

ويمكن للأعضاء اقتراح فرص استثمارية اجتماعية والوصول إلى جامعات النخبة وكليات الطب مثل هارفارد وستانفورد وكولومبيا ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.

وستكون هناك ندوات حول القيادة من جنرالات أكاديمية (ويست بوينت) العسكرية المعروفة وبوابات وصول إلى أماكن مثيرة، مثل لقاء مع رجل الأعمال ريتشارد برانسون في جزيرة نيكر بمنطقة البحر الكاريبي.

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة