شرطيان ينجحان في إعادة طفلة إلى الحياة بعد غرقها (فيديو)

محاولات إنعاش الطفلة من قبل الضابطين
محاولات إنعاش الطفلة من قبل الضابطين

تمكّن شرطيان في ولاية فلوريدا الأمريكية، من إنقاذ طفلة تبلغ من العمر ثلاث سنوات، وإعادة أنفاسها إلى الحياة بعدما غرقت في المسبح الخاص ببيت جدتها.

وبحسب وسائل إعلام محلية، تلقت إدارة شرطة مدينة بنساكولا بلاغًا عن غرق طفلة في مسبح أحد المنازل شمالي المدينة. وعلى الفور تحرك ضابطان كانا على مقربة من المكان إلى هناك.

وقالت الشرطة في بيان “الضابط كايل سكيبر كان أول من وصل وشاهد جدة الطفل تحاول الإنعاش القلبي والرئوي للطفلة، لكنها كانت لا تستجيب ولا تتنفس”.

وقال الضابط روبرت ليندبلوم ” كان أول ما فكرت فيه هو أننا لن نتمكن من استعادة الطفلة، لقد تحولت أطرافها إلى اللون الأزرق، اعتقدت أنها قد رحلت عن الحياة”.

وقال سكيبر “عندما وصلنا إلى هناك، لم تكن الفتاة تتنفس ولم يكن لديها نبض”.

وقال “لقد قلبتها للتو على ذراعي وأعطيتها عدة صفعات قوية على ظهرها لمحاولة حملها على طرد أي شيء موجود في رئتيها وحلقها للحصول على مجرى هواء أكثر وضوحًا”.

ثم بدأ ليندبلوم في الضغط على صدر الطفلة حتى أخذت أنفاسها أخيرًا، واستعادت نبضها. بعدها نُقلت الطفلة فورًا إلى المستشفى حيث تعافت بالكامل.  

وقال ليندبلوم “عندما رأيتها تنفس، اعتقدت حقًا أنها كانت معجزة. عندما وصلنا هناك في البداية ورأيت المشهد لم أكن أتوقع أن تتعافى”.

قال كلا الضابطين إنه  أبٌ لأطفال صغار ولا يسعهم إلا التفكير إذا كان هذا أحد أطفالهما.

وقال الضابط سكيبر “لديّ طفلة عمرها 3 سنوات في نفس العمر، وابن في الرابعة من العمر”.

وأضاف الضابطان أنهما كانا قادرين على الوصول إلى الطفلة بسرعة كبيرة لأنهما كانا يستجيبان بالفعل لمكالمة على بعد بضع بنايات فقط.

وأضاف ليندبلوم “سواء كان قدَرًا أو تدخلًا إلهيًا أو مجرد حظ، أنا سعيد لأننا كنا هناك”.

المصدر : إيه بي سي نيوز + الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة