نسيت الكمامة فكسرت البروتوكول.. وزيرة فرنسية تركض وراء سيارة (فيديو)

تعرضت وزيرة الدولة الفرنسية المكلفة بالاقتصاد أنيس بانييه روناشيه، لموقف طريف الثلاثاء بعدما نزلت من سيارتها إلى ساحة الكونكورد لحضور حفل العيد الوطني الفرنسي ونسيت ارتداء الكمامة.

وبدت الوزيرة الفرنسية في حالة ارتباك شديدة بالفيديو، وما كان من الوزيرة الفرنسية إلا أن تكسر البروتوكول الرسمي وتركض وراء السيارة لأمتار قليلة في محاولة منها لإيقافها.

بعدها توقفت الوزيرة وطلبت من المسؤولين عن التنظيم إعادة السيارة مجددا لتأخذ منها كمامتها.

وكان قد أقيم في فرنسا الثلاثاء احتفالاً سنوياً محدوداً بالعيد الوطني الفرنسي، والمعروف بيوم الباستيل، ولم تشارك فيه الدبابات والجنود في العرض العسكري المعتاد بشارع الشانزليزيه نظرا لتفشي جائحة كورونا.

وبدلا من ذلك وقف الرئيس إيمانويل ماكرون في سيارة جيب عسكرية يستعرض جنودا وقفوا متباعدين لمنع العدوى في ميدان كونكورد بعد عرض جوي نفذته طائرات مقاتلة.

ويوم الباستيل يعود للثورة الفرنسية عام 1789. وفي ذلك اليوم اقتحم المواطنون حصن الباستيل، الذي كان يستخدم لاحتجاز السجناء وأصبح رمزا للحكم القاسي لملوك فرنسا.

ووصل عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا في فرنسا إلى 209  آلاف و640 حالة حتى الساعة السابعة والنصف صباح اليوم الأربعاء بتوقيت باريس، بحسب بيانات جمعتها جامعة جونز هوبكنز ووكالة بلومبرغ للأنباء. 

 وأشارت البيانات إلى أن عدد الوفيات في فرنسا جراء الفيروس بلغ 30 ألفا و32 حالة  وتعافى 78 ألفا و722 من المصابين حتى الآن.

ومر نحو 24 أسبوعا حتى الآن منذ الإعلان عن تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا في فرنسا.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة