للوقاية من كورونا.. مطعم يستقبل زبائنه في أكشاك زجاجية (فيديو)

توصل مطعم هولندي إلى طريقة مبتكرة، لتقديم العشاء لزبائنه في “أكشاك زجاجية صغيرة”، للحفاظ على التباعد الاجتماعي، والمسافة الآمنة، في ظل انتشار جائحة كورونا.

ولم يحصل مطعم “إيتن” التابع لمركز “ميدياماتيك” للفنون، على موافقة السلطات الهولندية بعد، ولكنه يقوم بتجربة تقديم الطعام بطريقة آمنة، فقط لعائلة وأصدقاء العاملين في المطعم.

ويستمتع المدعوون بتناول العشاء على ضوء الشموع، مع إطلالة جميلة على إحدى القنوات المائية، في أجواء يفتقدها الكثيرون في العزل الصحي.

ويرتدي النُدل القفازات والدروع الواقية للوجه، ويستخدمون لوحًا طويلاً لإحضار الأطباق إلى الكبائن الزجاجية، لضمان أقل اتصال جسدي مع الزبائن.

وتشبه الكبائن الزجاجية، الصوبات الزجاجية المستخدمة في الزراعة، وتسع لشخصين أو ثلاثة على الأكثر.

وأشارت إحدى المدعوات إلى حضور العشاء التجريبي مع زميلتها بالغرفة، إلى أن التجربة مريحة ودافئة، والطعام لذيذ.

ويقول أحد العاملين في المطعم “نتعلم الآن كيفية تقديم الطعام، وإخراج الأطباق الفارغة، والتنظيف، بطريقة أنيقة، كي يشعر الزبون بأنه يتلقى خدمة جيدة”.

ويفتح موقع المطعم على الإنترنت، باب حجز العشاء النباتي، مع رد المبلغ للزبائن في حال لم تقر السلطات المحلية بفتحه للجمهور، وقد بيعت تذاكر العشاء بالكامل حتى نهاية يونيو /حزيران.

ولا تزال المطاعم الهولندية تخضع للإغلاق حتى 19 مايو /أيار الجاري، ويسمح فقط لمطابخها بتقديم الوجبات الجاهزة”.

ومن المتوقع أن تضع الحكومة الهولندية خارطة طريق لمعرفة كيف ومتى قد تبدأ في تخفيف القيود.

اقرأ أيضا:

بعيدا عن الكابتشينو والنسكافيه.. إليك 10 استخدامات سحرية للبن في حياتك اليومية

شاهد: “أم علي” صحية.. و5 وجبات يومية في حمية رمضان

شاهد: طريقة إعداد “طاجين الباي” وأجواء رمضان في تونس

لماذا تعد البامية والباذنجان من الفواكه؟ وماذا عن هوية الطماطم؟

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة