علامات كالجدري وعضة الشتاء.. 5 أعراض جلدية يسببها فيروس كورونا (فيديو)

كيف يتأثر الجلد بالإصابة بفيروس كورونا؟ وما أنواع الكمامات والقفازات الملائمة لأصحاب الأمراض الجلدية المزمنة؟ وما تأثير استخدام المطهرات والمعمقات على الجلد والبشرة؟

يجيب على هذه الأسئلة د. حسان عبد الرزاق العثمان، استشاري الأمراض الجلدية والتناسلية وطب التجميل وزراعة الشعر، في لقائه “مع الحكيم” على شاشة الجزيرة مباشر.

يوضح العثمان أن الجلد هو أكبر عضو في جسم الإنسان، وخط دفاعه الأول، ورصدت بعض الدراسات تأثير فيروس كورونا على الجلد، بنسبة 6-47%، وهناك خمس علامات للإصابة الجلدية بفيروس كوفيد-19، وهي:

  • التزرق الشبكي لدى كبار السن، الذين لديهم أعراض قوية، ويعبر هذا المرض عن قلة تروية دموية.
  • أصابع كوفيد: وهي الإصابة بتورم في نهايات الأصابع، وألم أحيانا كما يحدث في عضة الصقيع بالشتاء.
  • اللطاخات الحمامية التي تنتشر على الجذع.
  • آثار جلدية على شكل آفات لدغ الحشرات، بلون أبيض ووردي، وتنتشر على الجذع والأطراف.
  • آفات تقرحية تشبه الجدري، وقد وجدت عند الشباب.
وجدت بعض الدراسات وجود آفات تقرحية تشبه الجدري لدى شباب مصابين بفيروس كورونا (غيتي)

وذكر أن الإفراط في استخدام المعمقات، أظهر حالات مرضية جديدة، وهي “التهاب الجلد التماسي” الناتج عن استخدام المعقمات، عند الأشخاص العاديين.

ونصح بعدم الإفراط في استخدام المعمقات الكحولية، والاعتماد على الصابون ذي الـ PH المعتدل، والحفاظ على رطوبة اليدين باستخدام المرطبات التي تحتوي على اليوريا أو فيتامين E، أو الصبار، وهي متوفرة في الصيدليات وبعض الجمعيات.

وأكد على ضرورة مراجعة أصحاب الأمراض الجلدية المزمنة للطبيب، كي يحدد لهم أنواعا خاصة من الصوابين الطبية، ويعدل أو يزيد الجرعة العلاجية.

وبيَّن أن بعض أنواع الكمامات المتوافرة في الأسواق قد تحتوي على البوليستر أو النايلون، ويجب الابتعاد عنها، واختيار الأنواع الجيدة التي تحتوي على قماش طبي. أما عن المصابين بالأكزيما والأمراض الجلدية، فيفضل أن يضعوا على وجوههم مرطبا خاصا، لأنه يعمل كحاجز ويساعد على حماية البشرة.

وأكد أن القفازات الأكثر انتشارا مصنوعة من المواد المطاطية والمُحسسة، ولا ضرر من ارتدائها للأشخاص العاديين، أما الأشخاص ذوو الخطورة العالية، يجب أن يستعملوا القفازات الطبية الجراحية، ويبتعدوا عن القفازات التي تحتوي على بودرة التلك.

وذكر أن في كل الحالات، ينبغي أن يخلع الإنسان قفازيه كل ساعتين وبحد أقصى 4 ساعات، ويغسل يديه ويرتدي قفازا جديدا، لأن الجلد يحتاج إلى التنفس.

اقرأ أيضا:

تشرح الصدر ولا تؤدي للاختناق.. ما النباتات المسموح بتركها ليلا في غرف النوم؟

بالفيديو.. تعرف على بروتوكول الدخول للمنزل وحمايته من فيروس كورونا

تسوق بأمان.. كيف تحمي نفسك أثناء شراء مستلزمات رمضان؟

كيف تحمي نفسك من العدوى أثناء استقبال خدمات التوصيل للمنازل؟

أبل وسامسونغ تقدمان نصائح وخدمات لتعقيم الهواتف للوقاية من كورونا

ما الفرق بين الفيروسات والبكتيريا.. وهل كلها ضارة للإنسان؟

مفهومان مختلفان.. ما الفرق بين الوباء والجائحة؟

شاهد: أطعمة ومشروبات تساعد في مقاومة فيروس كورونا

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة