رفض ارتداء كمامة داخل المتجر فوقعت جريمة مروعة (فيديو)

الحادث وقع في مدينة أراوكاريا بالبرازيل

نشرت صحيفة برازيلية، مقطع فيديو يظهر تفاصيل جريمة راح ضحيتها موظف أمن بأحد المتاجر في مدينة أراوكاريا بولاية بارانا جنوبي البلاد، بسبب “كمامة الوقاية من فيروس كورونا”.

وبدأت الواقعة عندما دخل أحد الزبائن إلى متجر كبير في أراوكاريا من أجل التسوق، لكنه لم يكن يرتدي كمامة واقية ضمن الإجراءات الاحترازية التي فرضتها السلطات للحماية من عدوى كورونا.

غير أن الزبون رفض طلب أحد موظفي الأمن بارتداء الكمامة، وبعد نقاش وجدال هاجم الزبون الذي كان يتمتع ببنية جسمانية ضخمة، رجل الأمن وانهال عليه باللكمات والضرب بعدما طرحه أرضًا.

وأثناء الاعتداء وقع إطلاق نار أصاب رجل الأمن ليلقى حتفه، بينما أظهرت كاميرات المراقبة الزبون خارج المتجر وهو يحاول الفرار بعدما تدخل زملاء موظف الأمن لتخليصه أثناء الاعتداء.

ولم يتبين كيف وقعت الحادثة بالضبط، وهل الزبون هو من أطلق النار أم شخص آخر بالخطأ، غير أن مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي في البرازيل عبروا عن استيائهم من تصرف الزبون “الفوضوي” لرفضه الخضوع لإجراءات الوقاية من أجل سلامة الجميع.

وبلغ عدد الإصابات بكورونا في البرازيل نحو 80 ألف حالة، توفي منهم 5513 وتعافى أكثر من 34 ألفًا. وعالميًا بلغ عدد حالات الإصابة أكثر من 3 ملايين و222 ألفًا، توفي منهم ما يزيد عن 228 ألفًا وتعافى أكثر من مليون.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع أجنبية