لماذا لا تستفيد الأسرة من عطلة الأسبوع؟

يضيع وقت كثير من الأسرة أمام الشاشات
يضيع وقت كثير من الأسرة أمام الشاشات

يلتقي معظم أفراد العائلة في نهاية الأسبوع، ولكن لا تستفيد بعض الأسر من العطلة سواء في تجديد النشاط أو تعزيز العلاقات الاجتماعية. فلماذا تمضي العطلة بلا فائدة؟

أشارت أمينة مناش مدربة التطوير الذاتي وباحثة في علم النفس التربوي إلى أن قوانين العمل أقرت الإجازة أسبوعية لاستعادة النشاط وتجديد الطاقة، والاستمرار في الإنتاجية.

وأوضحت أن العطلة تعكس أسلوب حياة الإنسان ومستوى وعيه، وأنها مفيدة لكل أفراد الأسرة، وفرصة لإعطاء الأبناء وقتا لتعويض ما قصر فيه الأبوين طوال الأسبوع، لإشباع احتياجات الأبناء من الحب والحضن والاستماع إليهم.

وأكدت ضرورة غرس الأبوين عادة التخطيط للعطلة والأنشطة الجماعية بين أفراد الأسرة، والإصرار على عدم انعزال كل فرد في غرفته مع العالم الافتراضي.

وذكرت الخبيرة التربوية د. سهى طبال أنه لا يمكن التخطيط لعطلة الأسبوع دون شراكة الأبناء لأنهم جزء لا يتجزأ من الأسرة، والعطلة فرصة لتعزيز العلاقة معهم وتوجيه سلوكهم، وتقديم وقت نوعي للأبناء خاصة وأنهم مشغولون  طوال الدراسة بين النوم والمدرسة والواجبات والأكل والراحة والأنشطة الرياضية.

واقترحت أن تنظم الأسرة خطة شهرية لقضاء العطلة الأسبوعية، وتضع خطة طوارئ في حال مرض أحد أفراد الأسرة أو ساءت الأحوال الجوية، وأن يكون هناك “قرعة” بين أفراد الأسرة؛ يختار فيها كل فرد من العائلة النشاط الذي يفضله.

ضرورة اشتراك الأسرة في أنشطة جماعية (غيتي)
لماذا تضيع العطلة؟

هناك عدد من الأسباب تحول دون استفادة الأسرة بالعطلة، أهمها:

  1. عدم التخطيط للعطلة قبل بدايتها.
  2. الإفراط في النوم وضياع الإجازة في الكسل.
  3. جلوس أفراد الأسرة على الهاتف المحمول والشاشات المختلفة منعزلين عن بعضهم البعض.
  4. تأجيل بعض مهام العمل/ الدراسة للعطلة مما يعرض الإنسان للإجهاد العقلي والنفسي.
  5. تكديس كل مهام البيت ليوم العطلة، والأفضل تقسيمها إلى مهام بسيطة يوميا في أيام العمل أو الدراسة لترك مساحة للاسترخاء والخروج أو القيام بالأنشطة الاجتماعية والهويات في أوقات الراحة.
  6. الخطط الفردية وعدم تشارك أفراد الأسرة في وضع خطة أسبوعية لوقت الأسرة والأوقات الخاصة للأفراد.
  7. الإفراط في تناول الطعام في عطلة الأسبوع (خاصة لمن يقومون بالحمية الغذائية) يسبب شعور بالوخم والثقل ويؤدي إلى إحجام عن ممارسة أي نشاط.
  8. تكرار روتين العطلات السابقة دون أي ابتكار يقلل من الشعور الحقيقي بالتغيير والاسترخاء.

اقرأ أيضا: 

بالصور.. الأطباق المفضلة على الموائد العربية يوم الجمعة

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة