لماذا تقبل النساء على استخدام تطبيقات “العادة الشهرية”؟

تساعد تطبيقات تتبع العادة الشهرية على مزيد من فهم النساء لأجسادهن
تساعد تطبيقات تتبع العادة الشهرية على مزيد من فهم النساء لأجسادهن

يزداد اعتماد النساء حول العالم على تطبيقات تتبع العادة الشهرية Period Tracker مع تنامي اعتماد مستخدمي الهواتف المحمولة على التطبيقات الذكية في الصحة العامة.

وتفيد التطبيقات النساء في المزيد من فهم أجسادهن، وتسجيل أيام الدورة الشهرية، والأعراض المصاحبة لها مثل زيادة أو نقصان الوزن، والتوتر، وتغير الإفرازات الجسدية.

وتساعد التطبيقات النساء في تذكيرهن بمواعيد العادة، وما يصاحبها من أعراض متلازمة ما قبل الحيض (PMS) وهي حالة شائعة بين معظم النساء، وتؤثر على عواطف المرأة وصحتها الجسدية وسلوكها خلال أيام معينة من الدورة الشهرية.

كما تساعد بعض التطبيقات النساء في حساب أيام التبويض، ومتابعة الحمل، ورصد اضطراب الهرمونات في حالة تغير مواعيد الدورة الشهرية، والتذكير بمواعيد أخذ حبوب منع الحمل، وقياس درجة الحرارة.

وتوفر بعض التطبيقات معلومات صحية متخصصة حول الدورة الشهرية، والحمل، ومعدل استهلاك الماء، الصحة الجنسية.

ومن أشهر التطبيقات العربية لتتبع العادة الشهرية تطبيقي “حياة”، و”عناية”. أما عن التطبيقات باللغة الإنجليزية والمستخدمة عالميا؛ فأشهرها تطبيق Flo (تستخدمه  100 مليون امرأة حول العالم)، Eve، Clue، Period Diary.

كما وفرت شركة أبل لمستخدمي نظام IOS عبر تطبيق Health خاصية تتبع Cycle Tracking لتسجيل دورات الحيض، ودرجة حرارة الجسم، ونتائج الفحوصات الطبية، وترتبط إشعارات هذا التطبيق تلقائيا بساعة آبل الذكية iWatch.

ربط إشعارات الهاتف بالساعة الذكية في تطبيق Health على أجهزة IOS

ولا يمكن للنساء الاعتماد بشكل كلي على بيانات التطبيقات لأنها توفر بيانات إحصائية بحتة مبنية على أساس متوسط طول مدة الدورة الشهرية، وهذا أمر غير واقعي لأن هناك عوامل تؤثر في تغير مواعيد العادة الشهرية مثل تغير الهرمونات والتوتر والإجهاد.

كما يحيط الجدل بخصوصية المعلومات على هذه التطبيقات؛ بعدما كشفت دراسة أجرتها مؤسسة “برايفسي انترناشيونال” أن بعض التطبيقات النسائية ترسل معلومات خاصة بمستخدماتها إلى شركة فيسبوك، وهذا ما كشفته مؤخرا فيسبوك عن قيامها بجمع بيانات مستخدميها خارج نطاق تطبيق فيسبوك.

تطبيق Period Diary من أشهر التطبيقات المتخصصة في تتبع العادة الشهرية

وتعد الصحة الرقمية eHealth من أبرز الاتجاهات الحديثة في استخدام الهواتف المحمولة بين الشباب، فيما يُعرف بـ”الصحة المتنقلة” mHealth.

ويعتمد ملايين المستخدمين على تطبيقاتهم صحيا في مجالات الرشاقة واللياقة والكشف عن بعد.

وبخلاف تتابع العادة الشهرية؛ تعتمد النساء على التطبيقات الإلكترونية في متابعة الرشاقة والوزن، وحساب السعرات الحرارية، والتسوق، والموضة والجمال، وإدارة نفقات البيت.

كما توجد تطبيقات خاصة للمرأة للإبلاغ عن التحرش والتواصل مع ذوي الخبرة لمساعدة المرأة على التصرف بما يضمن لها سلامتها ويتصدى لظاهرة التحرش.

اقرأ أيضا:

مقاومة التجاعيد.. 5 نصائح سحرية و10 عادات صحية

10 أخطاء كارثية في المكياج يجب تجنبها

10 أسباب تفسر إدمان النساء على لعبة كاندي كراش

المساج”.. علاج ملوكي منذ عصر الفراعنة [فيديو]

أخطاء شائعة تمنع إنقاص الوزن في حمية الصيام المتقطع

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة