قرية في النمسا تغير اسمها بسبب مدلوله “الإباحي”

القرية النمساوية (غيتي)
القرية النمساوية (غيتي)

اضطر سكان قرية في النمسا إلى تغيير اسم بلدتهم بسبب مدلوله “الإباحي” للفظه باللغة الإنجليزية، وذلك أملا في كبح جماح الاهتمام المفرط من مستخدمي الإنترنت بشأن اسم القرية وتبادل النكات عليها.

وقرر المجلس البلدي تغيير اسم القرية من “فاكِنغ” إلى “فاغينغ” اعتبارا من الأول من يناير/كانون الثاني 2021، بحسب وثيقة موقعة من أندريا هولزنر الرئيسة المحافظة لبلدية تارسدورف التي تتبع لها القرية الصغيرة الواقعة في “النمسا العليا” على بعد 350 كيلومترا إلى الشرق من فيينا وحيث يعيش حوالي مئة شخص.

ودأب كثر في السنوات الأخيرة على زيارة القرية لالتقاط صور لهم بجانب اللوحات المرورية التي تحمل اسم القرية الذي يحمل معنى جنسيا فاضحا بالإنجليزية، مع اعتماد البعض أسلوبا ينطوي على ابتذال بهدف تحقيق رواج على منصات الإنترنت.

وفي السابق، لم يحظ مشروع تغيير اسم القرية على غالبية واضحة في ظل انقسام بين مؤيدي ذلك خصوصا من السكان المقيمين بجانب اللوحات المرورية، وغيرهم من معارضي مثل هذه الخطوة.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة