سوريا: رغم إصابته.. طفل يطمئن على أخيه بعد تفجير مدينة الباب (فيديو)

الطفل السوري المصاب في انفجار مدينة الباب السورية
الطفل السوري المصاب في انفجار مدينة الباب السورية

نشر الدفاع المدني السوري، عبر تويتر، مقطع فيديو مؤثر لطفل سوري أصيب جراء انفجار سيارة ملغمة شمال سوريا. 

وفي المقطع، يطلب الطفل المصاب رؤية أخيه والاطمئنان عليه رغم إصابته بجروح وبقائه عالقًا تحت الأنقاض لمدة.

وعلّق الدفاع المدني على الفيديو بقوله: “أخي علي وينه”.. نسي “محمد” آلامه وجروحه، ولم يفكر إلا بأخيه الذي كان معه، أكثر من 100 مدني كانوا أمس ضحايا تفجير مدينة الباب، ولكل واحد منهم قصة ومأساة”.

وكان 19 شخصًا قضوا، بينهم أربعة أطفال، وأصيب 82 آخرون نتيجة انفجار سيارة ملغمة وسط مدينة الباب في ريف حلب الشرقي، شمالي سوريا.

كما شهدت قرية كنصفرة (جنوب إدلب) قصفًا مدفعيًا وصاروخيًا، أدى إلى مقتل رجل وإصابة أربعة من أفراد عائلته بجروح، بينهم طفلان وامرأة، وفق الدفاع المدني السوري.

المصدر : الجزيرة مباشر + خدمة سند