“سُرقت من ساقيها”.. موقف محرج لمذيعة على الهواء ظهرت بلا أرجل (فيديو)

المذيعة البريطانية بدت وكأنها بلا أرجل وسابحة في الأستوديو
المذيعة البريطانية بدت وكأنها بلا أرجل وسابحة في الأستوديو

وقعت مذيعة في موقف محرج للغاية على الهواء، بسبب خطأ فادح يتعلق باختيار نوعية الملابس وتكيف ألوانها مع الإضاءة وخلفية الأستديو، حيث ظهرت وكأنها تطفو بلا أرجل مما أثار ضحك المتابعين.

وشوهدت إميلي ميتليس مذيعة برنامج “نيوز نايت” البريطاني، وهي ترتدي فستانًا فاتح اللون مع جوربًا ضيقًا أسود وحذاءٍ بنفس اللون، أثناء عرضها للأحداث الجارية خلال البث المباشر لبرنامجها المسائي.

لكن المذيعة (50 عامًا)، بدا أن نصفها السفلي امتزج بلون أرضية الاستوديو المظلمة فجعلها تبدو كما لو كانت تطفو في الهواء أو كأنها بلا ساقين.

وشارك المشاهدون مقطعًا لها وهي تبدو وكأنها تحوم أو تسبح في منتصف الأستديو، وتفاعل كثيرون مع الواقعة، واعتبروها نقطة مسلية كان المشاهدون في أمس الحاجة إليها لتحقيق التوازن بين العناوين الإخبارية الكئيبة.

وكتب أحدهم “كما لو أن عام 2020 لم يكن سيئًا بما فيه الكفاية بالفعل، فقد سُرق من إميلي ميتليس ساقاها”. وأضاف آخر: “أن تضحك جيدًا قبل النوم. نهاية مثالية لليوم (يحدث تغييرًا!)”.

وقال ثالث “حسنًا، بعد العاشرة مساءً في أي مكان آخر يمكنك الحصول على ساقين هذه الأيام.” وقارن آخرون إميلي بالطبيب هو داليكس، والساحر العائم أوركو من سلسلة الرسوم المتحركة هي مان.

ومع ذلك، شاركت إميلي المشاهدين مزاحهم، وأعادت نشر مقطع فيديو على تويتر للحظة المضحكة، موضحة أنها كانت تعمل من بعد من أستوديو المنزل باستخدام صورة ثلاثية الأبعاد بسبب الحجر الصحي.

المصدر : ميرور

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة