ساعة أبل تنقذ صاحبها من الموت في أمريكا

الساعة ساهمت في إنقاذ الوالد سريعا ومكنت الابن من أن يكون مع والده في غضون وقت قصير
الساعة ساهمت في إنقاذ الوالد سريعا ومكنت الابن من أن يكون مع والده في غضون وقت قصير

نجا رجل أمريكي من حادث سقوط بفضل ساعة أبل التي كان يرتديها، حيث اتصلت الساعة بخدمة الإسعاف كما اتصلت بأسرته وأبلغتها بالحادث.

التفاصيل:
  • شاب أمريكي يدعى غيب بورديت قال إن ساعة أبل التي كان يرتديها والده ساهمت في إنقاذه بعدما تعرض لحادث الأسبوع الماضي.
  • كشف الابن في منشور على صفحته بموقع فيسبوك، أنه كان قد اتفق مع والده على نزهة بالدراجات في مرتفعات منطقة ريفيرسايد ستيت بارك بولاية واشنطن، لكنه قبل الوصول للمكان تلقى رسالة نصية من ساعة والده تبلغه بأنها قد رصدت “سقوطا عنيفا” لوالده وأرفقت بالرسالة موقع الحادث.
  • الساعة أوضحت في الرسالة أنها اتصلت بالابن لكونه مدرجا على قائمة الاتصال في حالات الطوارئ لدى والده.
  • لم تكتف الساعة بذلك بل اتصلت بخدمة الطوارئ الأمريكية (911) وأرسلت لها موقع الحادث حيث وصلت سيارة إسعاف ونقلت الرجل للمستشفى بعد أقل من نصف ساعة من وقوع الحادث.
  • الأبن أضاف: “قدنا مباشرة إلى هناك (موقع الحادث) لكنه كان قد ذهب (إلى المستشفى) عندما وصلنا. تلقيت تحديثا جديدا من الساعة يقول إن الموقع قد تغير، ومعه خريطة لموقع مركز القلب المقدس الطبي”، فتوجهنا للمستشفى مباشرة.
  • تبين في المستشفى أن الأب قد سقط من على الدراجة ما تسبب في إصابته في رأسه وفقدانه الوعي لفترة، وقد أجريت له الفحوصات اللازمة حيث تبين أن إصابته ليست خطيرة.
  • الابن أعرب عن سعادته الشديدة بالتكنولوجيا التي وفرتها الساعة والتي ساهمت في إنقاذ والده سريعا، كما مكنته من أن يكون مع والده خلال وقت قصير من وقوع الحادث.

  • نصح غيب كل من يملك ساعة أبل بأن يضبط رصد “السقوط العنيف” تحسبا لوقوع أي طارئ له على الطرق السريعة أو في المناطق النائية أو حتى تحسبا لسقوطه من على سلم خلال وجوده في منزله، حيث ستقوم الساعة فورا بالاتصال بخدمة الطوارئ لإنقاذه أينما كان.
  • المنشور حظي بانتشار واسع في الولايات المتحدة كما تداولته العديد من الصفحات المهتمة بالتكنولوجيا على اختلاف لغاتها.
المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة