مشروع مارفن "للروبوتات القاتلة" الخاص بشركة غوغل

سيغطي الموقع الإلكتروني الولايات المتحدة وجزءا كبيرا من العالم
سيغطي الموقع الإلكتروني الولايات المتحدة وجزءا كبيرا من العالم

كشفت لورا نولن، وهي مهندسة سابقة لدى شركة غوغل، عن مخاطر أحد أكثر مشاريع غوغل جدلاً، وهو مشروع مارفن.

ما هو المشروع؟ 
  • بحسب المهندسة لورا نولن، يهدف مشروع مارفن حيث تعمل عليه غوغل على تطوير تقنية اصطناعية ذكية، تقوم بشكل أساسي على ترجمة الصور التي تقوم الطائرات بدون طيار بتصويرها.   
ما هو الخطر التكنولوجي الذي يشكله تطوير هذه التقنية؟
  • تقول نولن، وهي أفضل مهندسي البرمجيات في أيرلندا، إن عدم امتلاك الروبوتات ذات الذكاء الاصطناعي للصفات البشرية التي يتحلى بها أفراد الجيش مثل القيادة والشجاعة والحكمة والانضباط، تجعل من المشاريع التي تعمل على تطوير مثل هكذا تكنولوجيا، أمراً كارثيّاً.
  • ونقلت صحيفة الغارديان عن نولن، قولها "قد تتسبب هذه التكنولوجيا بوقوع حوادث واسعة النطاق، وذلك بسبب قدرتها على التصرف لاحقاً بطريقة غير متوقعة" ولهذا السبب، ترى نولن، إن أي نظام من أنظمة الأسلحة "يجب أن يخضع لتحكم بشري هادف."

ما هي الخطوات التي تبعت كشف مخاطر هذا المشروع؟ 
  • بعد تركها العمل في المشروع، ومن ثم شركة غوغل بالكامل، قامت مهندسة الكمبيوتر لورا نولن بلفت انتباه العالم للخطر التكنولوجي الذي تشكّله هذه "الروبوتات القاتلة" بانضمامها إلى مجموعة من النشطاء المسؤولين عن "حملة وقف الروبوتات القاتلة". حيث تكرس هذه المجموعة جهودها لفرض حظر صارم على الأسلحة العسكرية المستقلة أو ذاتية التشغيل، تماماً مثلما تم حظر استخدام الأسلحة الكيميائية بموجب اتفاق دولي. 
  • ويبدو أن بعضاً من أفراد الجيش الأمريكي، يشاركون نولن مخاوفها تجاه استخدام الأسلحة المستقلة، ويتفقون مع فكرتها بضرورة حظر استعمالها. 
  • "قد تثير مسألة الأسلحة المستقلة القلق عند العديدين." قال ستيف أولسن، نائب رئيس فرع مكتب استخدام الألغام في البحرية الأمريكية، في تصريح له مع مليتيري تايمز، وأضاف: "آخر شيء نريده هو أن نشهد وجود مبيد سايبورغي مجنون."
ماذا حلّ إذاً بالمشروع؟
  • نشاط نولن ضد المشروع بدأ خلال عملها مع غوغل وليس بعد تركها لهم. كما أن 3000 زميلٍ من زملائها في العمل اعترضوا على تطوير الشركة لهكذا مشروع، وهو الأمر الذي دفع غوغل إلى إنهاء المشروع وإغلاقه بشكل تام.
المصدر : مجلة إنك الأمريكية

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة