زلزال يجبر مذيعة أمريكية على الاختباء تحت مقعدها على الهواء

اضطرت مذيعة قناة “سي بي إس” الأمريكية إلى الاختباء تحت مقعدها خلال قراءتها لنشرة الأخبار على الهواء بعد أن ضرب زلزال قوي استوديو الأخبار خلال تقديم النشرة الإخبارية في كاليفورنيا.

التفاصيل
  • اهتز مذيعا الأخبار في لوس أنجليس عندما ضرب زلزال قوي بشدة 7.1 درجة جنوب كاليفورنيا مساء الجمعة.
  • كانت سارة دونتشي وزميلها خوان فرنانديز على الهواء خلال نشرة الثامنة على محطة “كيه سي إيه إل 9” التابعة لشبكة “سي بي إس” الإخبارية، عندما ضرب زلزال قوي جنوب كاليفورنيا.
  • قالت دونتشي في التسجيل المصور الذي نشرته الشبكة وانتشر بصورة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، للمشاهدين “نشعر بهزة قوية نوعا ما”.
  • دونتشي أضافت وهي تمسك بذراع زميلها “يتعين علينا التأكد من عدم سقوط شيء علينا في الاستديو”.
  • تابعت دونتشي “هذا زلزال قوي للغاية. الساعة 08:21 على الهواء هنا ونشعر بهزة قوية جدا. أعتقد أنه يتعين علينا النزول تحت المكتب”.
  • لم تنتظر المذيعة حتى قطع الهواء وسارعت بالنزول أسفل المكتب على الفور بينما كانت لا تزال على الهواء.
خلفيات
  • ضرب زلزال شدته 7.1 درجة على مقياس ريختر جنوب كاليفورنيا، في أقوى زلزال تشهده المنطقة منذ 25 عاماً.
  • ذكرت تقارير أن أضراراً لحقت ببعض المباني، بعدما قالت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية إن الزلزال هز بلدة ريدجكريست على بعد 202 كيلومتر شمال شرقي لوس أنجليس، وذكر مركز رصد الزلازل الأوربي المتوسطي أيضاً أن شدته 7.1 درجة.
  • جاء الزلزال غداة تعرض  المنطقة نفسها لزلزال بلغت قوته 6.4 درجة، وتم تسجيل مركز الزلزال الأخير بالقرب من مدينة ريدجكريست.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات