النساء سيركبن المواصلات في نيودلهي مجانا: لماذا؟

امرأة تردد شعارات لدى مشاركتها في احتجاج ضد اغتصاب طفلة تبلغ من العمر ثماني سنين في مومباي

تخطط العاصمة الهندية نيودلهي لأن تكون وسائل النقل الحكومية فيها مجانية للنساء.

ويأتي ذلك على أمل أن يعزز إقبالهن على المواصلات العامة بأعداد كبيرة سلامة المرأة في واحدة من أكبر عواصم العالم المنكوبة بالجرائم ضد النساء.

التفاصيل:
  • جاء هذا الإعلان من جانب أرفيند كيجريوال رئيس وزراء دلهي اليوم الاثنين قبل شهور من انتخابات يخوض خلالها حزبه منافسة حامية مع حزب رئيس الوزراء ناريندرا مودي.
  • كيجريوال قال للصحفيين “تعتبر المواصلات العامة الأكثر أمانا للنساء. ومع وضع ذلك في الاعتبار، قررت الحكومة أن تكون كل الحافلات والمترو مجانية للنساء”.
  • كيجريوال أضاف أن الخطة سيتم تطبيقها في غضون فترة تتراوح بين شهرين وثلاثة أشهر بتكلفة تبلغ حوالي سبعة مليارات روبية (101 مليون دولار) حتى نهاية العام الحالي.
  • ينتمي كيجريوال لحزب آم آدمي (الإنسان العادي) الذي فاز باكتساح في انتخابات دلهي عام 2015 لأسباب منها تعهده بتحسين مستوى الأمان للمرأة.
  • لكن حزب بهاراتيا جاناتا الحاكم وبعض الناشطين في مجال حقوق المرأة رفضوا هذا المقترح باعتباره حيلة قبل الانتخابات المقررة في أوائل العام المقبل.
  • الحزب الحاكم قال إنه لا يوجد عدد كاف من الحافلات في دلهي لاستيعاب أعداد كبيرة من النساء.
خلفيات:
  • يعيش في دلهي نحو 26 مليون شخص نصفهم تقريبا من النساء. وفقا لأحدث بيانات اتحادية بشأن سجلات الجرائم نُشرت عام 2017، تشهد دلهي أعلى معدل للجرائم ضد المرأة في الهند.
  • تحولت الجرائم على أساس النوع لقضية سياسية خطيرة في دلهي منذ عام 2012 حين وقعت جريمة اغتصاب جماعي لامرأة عمرها 23 عاما، في واقعة دفعت الآلاف للخروج إلى شوارع المدينة للاحتجاج.
  • حسب بيانات الحكومة جرى تسجيل نحو 40 ألف قضية اغتصاب في الهند خلال عام 2016 بعد أن وصل عددها إلى 25 ألفا عام 2012، ويقول نشطاء حقوقيون إن آلافا أخرى من وقائع الاغتصاب لا يتم الإبلاغ عنها.
المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز