جسر جابر.. الكويت تدشن أحد أطول الجسور البحرية في العالم (فيديو)

تدشين جسر الشيخ جابر الأحمد.. أحد أطول الجسور البحرية في العالم

دشنت الكويت، اليوم الأربعاء، جسرًا يمتد على طول 36 كيلومترًا فوق البحر، ويعتبر أحد أطول الجسور البحرية في العالم.

جسر الشيخ جابر الأحمد:    
  • الجسر يحمل اسم الشيخ جابر الأحمد الصباح أمير البلاد السابق الذي توفي في كانون الثاني/يناير العام 2006.
  • شارك أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح، في تدشين الجسر مع رئيس وزراء كوريا الجنوبية لي ناك-يون ورئيس مجلس الشيوخ الفرنسي جيرار لارشيه.
  • يصبح بمقدور مستخدمي هذا الجسر قطع المسافة بين العاصمة والمناطق الواقعة شمالي الكويت في دقيقة فقط، بعدما كانت تستغرق نحو ساعة ونصف.

  • مجموعة سيسترا الفرنسية قامت بتصميم الجسر الذي نفذته المجموعة الكورية الجنوبية هيونداي بالتعاون مع شركة المجموعة المشتركة للمقاولات الكويتية.
  • شركة سيسترا أكدت في بيان أن الجسر كلف 3.6 مليار دولار واستغرق تنفيذه خمس سنوات تقريبًا.

  • الجسر أنشئ ليصبح طريقا استراتيجيا داعمًا لرؤى التنمية المستقبلية في الكويت إذ تعول عليه البلاد في إحداث النهضة المنشودة بمناطقها الشمالية مناطق موعودة بمشاريع مختلفة ضمن خطة كويت جديدة لعام 2035.
  • خطة 2035 تتضمن إنفاق مليار دولار على مشاريع تنموية في مجالات عدة كالبنية التحتية وإنشاء مدن سكنية ومناطق سياحية جديدة وقد استدعى إنشاء الجسر استحداث جزيرتين صناعيتين تضمان عددًا من المرافق الخدمية ضمانا لانسياب الحركة المرورية على الجسر.

مدينة الحرير:
  • سيربط الجسر العاصمة الكويتية بشمالها النائي، حيث يقع مشروع “مدينة الحرير” التي تخطط الحكومة لضخ مليارات الدولارات فيها أملًا في إحياء روح “طريق الحرير” التجاري التاريخي.      
  • الدولة الخليجية الغنية بالنفط، تتطلع إلى تحويل منطقة الصبية الواقعة في أقصى شمالها قرب الحدود العراقية، إلى منطقة حرة ضخمة تربط الخليج بوسط آسيا وأوربا بكلفة تقدر بمليارات الدولارات.

  • يفترض أن يقلص الجسر البحري زمن القيادة بين مدينة الكويت ومنطقة الصبية من 90 دقيقة حاليًا إلى 20 دقيقة، أي أنه يختصر وقت العبور لأقل من الثلث.
  • الحكومة الكويتية تتوقع أن تبلغ قيمة الاستثمارات في مشروع “مدينة الحرير” نحو 100 مليار دولار.  

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع فرنسية