شاهد: كيف رفرف علم أمريكا على سطح القمر رغم انعدام الهواء؟

يرتبط هبوط الإنسان على سطح القمر بالعديد من نظريات المؤامرة.

فرغم مرور خمسين عاما على هذه الخطوة التاريخية، ما زال البعض يصر على أن هذا لم يحدث، وأن الهبوط على سطح القمر لم يكن أكثر من خدعة ودعاية من الحكومة الأمريكية.

وتطورت لاحقا نظريات مؤامرة تقول إن هذا الهبوط كان مجرد إنتاج هوليودي متقن في موقع تصوير مجهز.

وتشير استطلاعات الرأي العام على مدى سنوات إلى أن ما يتراوح بين 5٪ و6٪ من الأمريكيين يعتقدون أن الهبوط على القمر كان مزيفا.

وتتعلق أبرز تلك المزاعم التي تشكك في هذا الحدث بالقول إن العلم الأمريكي في صور الهبوط على القمر يبدو كما لو كان يرفرف في مهب الريح، وإن هذا مستحيل لأنه لا يوجد هواء على القمر.

وتناول الدكتور عصام حجي، عالم الفضاء المصري بوكالة ناسا لأبحاث الفضاء بالولايات المتحدة، تلك المزاعم، ورد عليها في حلقة من برنامج (عن السينما) على شاشة قناة الجزيرة.

وقال حجي إن سبب ذلك يعود إلى أن الفارق بين درجة الحرارة في الجزء المضاء من العلم والجزء المظلم منه عال جدا، وهو ما يؤدي إلى انكماش العلم، وهذا الانكماش هو الذي جعل العلم كما لو كان يتحرك ويرفرف.

ويذاع برنامج (عن السينما) كل يوم جمعة الساعة 17:30 بتوقيت مكة المكرمة.

ويتناول البرنامج أخبار السينما في قالب فريد يجمع بين المعرفة والمتعة، ويضع المشاهد في كواليس صناعة السينما. ويتميز عن غيره من البرامج المشابهة بأنه يأخذ المشاهد من شباك السينما لمعايشة ما يجري خلف الكاميرا، ليقف مع المخرج والمصور وكاتب النص ويعيش أدوار البطولة دون أن يغادر منزله.

ويستهدف البرنامج جميع مشاهدي السينما باختلاف أعمارهم وأجناسهم ومستوى ثقافتهم. كما يسعى لاستقطاب جمهور المهتمين بهذه الصناعة عبر برنامج رفيع المستوى، خصوصا فئة الشباب بين 18 – 35 عاماً.

المصدر : الجزيرة مباشر