سمعتها تبكي جوعا.. أم تنهض فجأة من الغيبوبة لترضع طفلتها

أم تنهض من غيبوبتها لترضع طفلتها الجائعة
أم تنهض من غيبوبتها لترضع طفلتها الجائعة

بعد شهر من دخولها في غيبوبة، أفاقت سيدة أرجنتينية بشكل مؤقت لتلبي نداء الأمومة، بعدما سمعت صراخ طفلتها الجائعة الجالسة بجانبها، وبدأت بإرضاعها فور استيقاظها.

وكانت ماريا فيريرا (42 عامًا) قد دخلت المستشفى في غيبوبة بعد أن هاجمها لص بمنطقة شمالي الأرجنتين، وأسقطها وصدم رأسها بقوة في الأرض.

وبعد ثلاثين يومًا، أخبر الأطباء عائلتها بأنها عرضة لخطر الموت الدماغي وأنها ستفارق الحياة، واقترحوا عليهم التبرع بأعضاء جسمها.

لكن زوجها مارتن ديلجادو رفض تمامًا، مؤكدًا ثقته من أن زوجته ستفيق. وبعد خمسة عشر يومًا، أظهر اختبار طبي أن ماريا كان لها نشاط عصبي لكنها لم تكن مستيقظة.

وقبل 10 أيام، اصطحب الزوج ابنتهما البالغة من العمر أقل من عامين، لزيارة والدتها، وجلست إلى جوارها ثم بدأت الضجيج والبكاء جوعًا، لتفيق الأم بشكل مفاجئ وترفع ثوبها فورًا وتحمل الطفلة على صدرها وترضعها.

وقال الزوج إنها كانت لحظة سحرية رائعة وفريدة من نوعها أبكت الجميع، فمشهد احتضان ماريا لطفلتها أثبت أن غريزة الأمومة هي الأقوى، لكنها رغم ذلك بقيت في غيبوبتها ولا تستجيب لحديث أقاربها.

وذكرت وسائل الإعلام المحلية أنه حتى لو لم تكن ماريا واعية بعد لما فعلت، فإن زوجها يؤكد إنها تعرفت على ابنتها ورآها وهي تلمس الفتاة كما كانت تفعل قبل الدخول في الغيبوبة، لافتًا إلى أن هذه بداية جيدة لكل شيء.

ولدى الزوجين، ثلاثة أبناء في أعمار 17، و13، وعامين، يقول الزوج إنها بانتظار والدتهما، فيما تم اعتقال شاب يبلغ من العمر 23 عامًا للاشتباه في صلته بالاعتداء، لكن التحقيق ما زال جاريًا.

(ديلي ميل)
المصدر : الجزيرة مباشر + ديلي ميل

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة