شاهد: 120 شابا وفتاة يعقدون قرانهم في مسجد في سراييفو

عقد 60 شابا و60 فتاة قرانهم في حفل بالعاصمة البوسنية سراييفو، قال منظموه إنه إحدى أكبر مناسبات الزفاف الجماعي في أوربا.

وقال عريس يدعى الأمين جوتوك “الزفاف يوم مميز لكل شخص، لكن الزواج بهذه الطريقة ومع وجود أزواج كثيرين حولك يبقى شيئا نتذكره طوال حياتنا”.

وقدمت جمعية خيرية، ساعدت في تنظيم الحدث، حُللا وأثوابا وأغطية رأس صممت خصيصا للحفل، كما قُدمت 500 مارك بوسني (نحو 300 دولار) هدية لكل عريس وعروس.

وقال الإمام رسول أليتش، الذي عقد قران الشبان والفتيات في مسجد الاستقلال، إن الهدف هو تشجيع البوسنيين على تكوين أُسر في وقت يجد فيه شبان كثيرون صعوبة في تحمل التكلفة الباهظة للزواج.

وأضاف “يواجه مجتمعنا وعائلاتنا هذه الأيام عدد من التحديات وقل عدد من يقدمون على الزواج”.

وفي وقت لا يزال فيه الاقتصاد يتعافى من حرب 1992-1995 وترتفع فيه معدلات البطالة، فإن معدلات الزواج والإنجاب آخذة في الانخفاض بشكل مطرد في البوسنة التي يبلغ عدد سكانها 3.5 مليون نسمة، نصفهم تقريبا يدينون بالإسلام.

وتراجع عدد الزيجات إلى 14870 فقط في العام الماضي من أعلى معدل مسجل بلغ نحو 24000 حالة زواج في عام 2007.

وتعترف البوسنة رسميا فقط بالزواج المدني. وحضر العرسان والعرائس، المتزوجون بالفعل قانونا، مراسم الزواج الجماعي لأسباب دينية أو ثقافية.

المصدر : رويترز

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة