شاهد: طهاة يتنافسون في أول مهرجان لـ”الكسكسي” بالجزائر

نظمت الجزائر مهرجانها الأول المخصص للكسكسي، وطبخ طهاة من جميع أنحاء الشرق الأوسط الطبق لفريق دولي من المحكمين.

واستعد المحكمون لتجربة أحدث مشاركة وتذوق الأطباق من جميع أنحاء المنطقة في المهرجان الدولي للكسكسي.

ووراء الستار في المطابخ، انشغل الطهاة بإعداد الطبق المميز لشمال إفريقيا.

وقال الطباخ الجزائري سليمان سعدون، المنظم المشارك لهذا الحدث، إنها المرة الأولى التي تنظم فيها الجزائر مهرجانا مخصصا للكسكسي والطهاة من تونس والمغرب ومصر وحتى تركيا.

وأضاف أن الكسكسي “لا يلقى من الاهتمام ما يكفي في المغرب الكبير. أردت وضع الكسكسي ضمن فن الطهو الراقي”.

وشارك في هذا الحدث 70 شخصًا من جميع أنحاء الشرق الأوسط، مؤملين جميعًا أن يكون طعامهم هو الأشهى.

وأتت حفيظة بيرنيني من المغرب للمشاركة، وحمل النوادل الطبق بعناية إلى طاولة المحكمين، راقبتهم بيرنيني بقلق وهم يتذوقون طبقها.

وتتألف لجنة التحكيم من ستة طهاة من المنطقة، واحد من تركيا واثنان من الجزائر وواحد من المغرب وواحد من تونس، والطاهي السوري شاهين فادي. 

وقال المشارك في تنظيم المهرجان أمين ميرعين إن “الكسكسي موجود في المغرب وفي الجزائر وفي تونس أيضًا، وصحيح أن هناك نوعًا من المحرمات والمحظورات حوله.”

وأضاف “نحن هنا لنقول إن بمقدور الجميع طهيه بأسلوبه الخاص. لكن هذا الطبق يجب أن يتم تصديره، ومشهور في جميع أنحاء العالم كطبق ينتمي إلى الدول المغاربية الثلاث.”

وأخيرا، تم الإعلان عن النتائج، وحصد الجائزة الأولى يونس حميتشي من الجزائر، وذهبت الجائزة الثانية لوالي بيه من تونس، وحلت حفيظة بيرنيني الطاهية المغربية في المركز الثالث.

المصدر : أسوشيتد برس

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة