شاهد: أغلى زجاجة كوكاكولا بسعر 300 ألف دولار

وقفت ملكة جمال سويسرا لعام 2010 كيرستين كوك، في خيلاء وهي تحمل “زجاجة كوكاكولا” في يدها، ما قد يظنه البعض فيلما دعائيا للمشروب الشهير في العالم.

غير أن الواقع غير ذلك، فملكة جمال سويسرا السابقة، تحمل في يدها زجاجة “حقيبة” يبلغ سعرها 300 ألف دولار، مرصعة بالماس ومصممة لتبدو وكأنها زجاجة كوكاكولا.

وتضم الحقيبة، أكثر من 9 آلاف قطعة من الماس، يبلغ مجموعها 120 قيراطًا، وصنعتها شركة في هونغ كونغ متخصصة في صناعة الحلي والمجوهرات.

ويجري عرض الحقيبة المثقلة بالألماس في معرض “بازل وورلد” للساعات والمجوهرات في مدينة بازل السويسرية.

ويعتبر المعرض، الذي افتتح عام 1917 ، من أهم معارض المجوهرات والمجوهرات في العالم.

وتشتهر مدينة بازل السويسرية بصناعة الأحجار الكريمة الراقية والمجوهرات الفخمة، لكن المعرض التجاري الذي ينظم كل عام كان بصورة أصغر هذا العام؛ حيث خفض العديد من صناع الساعات والمجوهرات إنتاجهم بعد بضع سنوات من التقلبات في المبيعات.

وتقول الشركة صاحبة الحقيبة إن حقيبتهم الزجاجية تم اعتمادها من قبل موسوعة غينيس للأرقام القياسية باعتبارها حقيبة اليد التي تحتوي على أكبر كمية من الماس في العالم.

ويوضح صانع “الزجاجة الماسية” أنها قد تكون هدية مثالية لشخص لديه حب للكوكاكولا والماس، لكن السعر الذي تبلغ قيمته 300 ألف دولار قد يجعلها بعيدة المنال بالنسبة لمعظم الناس.

وتلألأ المعرض السويسري بالعديد من النفائس الأخرى، من قبل شركات متخصصة في هذا المجال، تراوحت بين الأقراط والقلائد والأساور والخواتم، بخامات من الماس والبلاتين والذهب الأبيض، وتراوحت الأسعار بين مئات الآلاف إلى ملايين الدولارات.

المصدر : أسوشيتد برس

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة