شاهد: سوريات في تركيا يغنّين للتخفيف عن اللاجئين الجدد

تلجأ مجموعة من السيدات السوريات للغناء لمساعدة اللاجئين الآخرين الذين يبدأون حياة جديدة في تركيا، عبر الغناء عن الوطن.

جوقة اللاجئات السوريات لقيت إشادة مؤخرًا من المفوض السامي للأمم المتحدة للاجئين فيليبو غراندي الذي التقاهن في إسطنبول.

هؤلاء النسوة هن جوقة اللاجئات السوريات ويعقدن لقاءات منتظمة في إسطنبول لتقديم الحفلات والدعم المعنوي للاجئين الجدد.

وأصدرت الجوقة مؤخرًا أولى اسطواناتها ولقيت إشادة كبيرة لعملها في دعم اللاجئين الجدد.

هيفين، التي لم تذكر اسمها الأخير، هي واحدة من بين العديد من السوريات اللاتي يقمن بالغناء لتخفيف معاناة الحرب عن اللاجئين الآخرين.

وفرت هيفين مع ابنتها من ريف حلب قبل خمس سنوات، وأمّنت تركيا لهيفين وملايين اللاجئين السوريين ملاذًا آمنًا.

لكنّ هؤلاء النسوة واللاجئين الآخرين لا يزالون يواجهون الكثير من التحديات في حياتهم اليومية، فرغم منح السوريين حق العمل في تركيا عام 2016 فإن حاجز اللغة يمثل تحديًا بالنسبة للكثير منهم في العثور على عمل.

وأعربت تلك اللاجئات عن قلقهن خلال لقاء بالمفوض السامي للأمم المتحدة للاجئين فيليبو غراندي الذي أبدى دعمه لهن، مشيدا بجهودهن في محاولة إضفاء البهجة عبر الغناء.

المصدر : أسوشيتد برس

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة