تطبيق إلكتروني لتحويل قصص الأطفال إلى لغة الإشارة

يساعد التطبيق الأطفال من الصم والبكم على تعلم لغة الإشارة
يساعد التطبيق الأطفال من الصم والبكم على تعلم لغة الإشارة

توصل فريق من الباحثين بشركة "هواوي" الصينية للإلكترونيات إلى وسيلة لمساعدة الأطفال الذين يعانون من الصمم على تعلم لغة الإشارة.

التفاصيل:
  • الباحثون في قسم الذكاء الاصطناعي في الشركة ابتكروا تطبيقا إلكترونيا يمكنه تحويل النصوص في قصص الأطفال إلى لغة الإشارة التي يستخدمها الصم والبكم في التواصل مع الآخرين.
  • التطبيق، الذي يحمل اسم "ستوري ساين" أي "القصة بلغة الإشارة"، يمكن تحميله على الهاتف المحمول أو الكمبيوتر اللوحي وتغذيته بالقصص التي تثير اهتمام الطفل.
  • يتضمن التطبيق نموذجا مجسما على شكل فتاة تستخدم لغة الإشارة لقراءة كلمات القصة مع ظهور النص الأصلي مكتوبا أسفل الشاشة.
  • كلما قام الشكل المجسم بعمل الإشارة الدالة على كلمة ما، يتم تظليل هذه الكلمة على الشاشة، ما يساعد الطفل على الربط بين الإشارات والكلمات، وهو ما يضفي طابعا تعليميا على التطبيق.
  • من مزايا الشخصية الكارتونية أنها تستخدم تعبيرات الوجه وإشارات الجسم لنقل المشاعر والانفعالات المختلفة خلال أحداث القصة، لمساعدة الطفل على فهم المعني الحقيقي للكلمات في سياق القصة.
  • التطبيق، المجهز ليعمل بعشر لغات مختلفة، تم تطويره بدعم من الاتحاد الأوربي للصم والجمعية البريطانية للصم، وهو مجاني على نظامي تشغيل "أندرويد" و"آبل"، وتم إنتاجه في عشر دول أوربية.
  • فريق تطوير البرنامج قال إنه إذا ما حقق هذا التطبيق انتشارا، فسوف يتم توفيره في مزيد من المناطق بلغات أخرى.
المصدر : وكالة الأنباء الألمانية

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة