لماذا يتعكر المزاج عند الشعور بالجوع؟

الشعور بالغضب عند بالجوع يعود إلى الانخفاض المفاجئ في مستويات الغلوكوز
الشعور بالغضب عند بالجوع يعود إلى الانخفاض المفاجئ في مستويات الغلوكوز

كشفت دراسة جديدة عن ارتباط بين تغير الحالة المزاجية للإنسان والشعور بالجوع.

أبرز ما ورد في تقرير الإندبندنت البريطانية:
  • الشعور بالغضب عند الجوع يعود إلى الانخفاض المفاجئ في مستويات الغلوكوز أو نقص سكر في الدم.
  • جسم الإنسان يستمدّ الطاقة من الدهون والغلوكوز، لذا يُعبّر الشعور بالجوع عن انخفاض مستوى الغلوكوز في دمِنا.
  • الشعور بالجوع والغضب في آن واحد ظاهرة درستها جامعة غْيولف الكندية، ووجدت أنها قد تشير إلى علاقة مَتينة بين المزاج والأكل.
  • وجد الفريق البحثي أدلة على أن تغيير مستوى الغلوكوز يمكن أن يكون له تأثير دائم على حالة المزاج.
  • حاكى فريق الدراسة الشعورَ بالجوع لدى الفئران، ووجدَ تحوّليْن رئيسيّيْن في سلوكها، الأولُ فقدان الطاقة والثاني القلق والعدوانية.
  • تم حقن الفئران بجرعة جعلتها تعاني من نقص السكر في الدم، ووضعوها في غرفة، ثم حقنوها بالماء ووضعوها في غرفة أخرى.
  • بعد ذلك تم إعطاء الفئران الحرية إلى أي غرفة تدخل إليها، فكانت الغالبية تتجنب الغرفة التي عانت فيها من نقص السكر في الدم.
  • فحص الباحثون الدم بعد معاناة الفئران من نقص السكر في الدم فلاحظوا ارتفاع نسبة الكورتيكوستيرون ما يدل على زيادة التوتر.
  • التجربة تدعم أن الفئران واجهت المزاج السيء عند نقص مستوى السكر في الدم.
  • بسبب الارتباط بين نقص نسبة السكر في الدم والحالة المزاجية السيئة، يخطط الباحثون لتحديد ما إذا كان نقص نسبة السكر في الدم لفترات طويلة قد يسبب الاكتئاب.
المصدر : صحف أجنبية

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة