شاهد: الصقيع يحول شاطئ بحيرة أمريكية لحديقة ثلجية ساحرة

حولت موجة برد قارس، الأشجار والعشب على شاطئ بحيرة ميشيغان في شيكاغو الأمريكية، إلى حديقة منحوتات وتماثيل ثلجية مبهرة بفعل الطبيعة، في مشهد ساحر.

وغطت الثلوج الأشجار والعشب على ضفاف البحيرة وغلفتها بطبقة جليدية سميكة وثلوج مدلاة، وبدا تشكيل الطبيعة لمنحوتات الجليد مختلفا ومبهرا للغاية، حيث كونت الثلوج ما يشبه النسور الواقفة على فروع أشجار، كما بدا البعض الآخر وكأن الزهور تتفتح في مشهد عجيب.

وبدأت الجولة الثانية من موجات البرد القوي نهاية العام الجديد الذي ضرب ولايات إيلينوى وإنديانا وميشيغان ومناطق أخرى في وسط وغرب الولايات المتحدة اعتبارا من يوم الأحد، ما أدى إلى تساقط الثلوج الكثيفة وخفض درجة الحرارة إلى 15 درجة مئوية تحت الصفر.

واستمر تساقط الثلوج بكثافة على مدار ثلاثة أيام وبلغ سمكه أكثر من 10 سنتيمترات في العديد من المناطق، وكانت الثلوج المتراكمة بالقرب من بحيرة ميشيغان تصل حتى الركبة.

كما تحولت المنارة “الفنار” إلى ما يشبه مظلة ضخمة تغطيها الثلوج والجليد، وعلى الرغم من أن المنارة  غُلفت بشكل كامل بطبقة من الجليد، إلا أن المشهد كان ساحرا والكتل الثلجية تتدلى منها وهي مشرقة تحت أشعة الشمس الساطعة.

المصدر : رويترز