شاهد: بلدية سراييفو تعيد تشغيل تلفريك دمرته صربيا

بعد توقفه عن العمل نتيجة هجمات وحدات الجيش الصربي، قامت بلدية العاصمة البوسنية سراييفو، بصيانة وإعادة تشغيل تلفريك تاريخي أُنشئ عام 1959.

وكان التلفريك الذي يربط بين مركز العاصمة وجبل تريبيفيتش، رمزًا من رموز سراييفو، إلّا أنه انهار بالكامل، مع بدء حصار الجيش الصربي للعاصمة البوسينة سنة 1992.

وبمناسبة عيد مدينة سراييفو الذي يصادف يوم 6 أبريل/ نيسان من كل عام، تعتزم البلدية تشغيل التلفريك التاريخي.

وكان التلفريك قد أُنشأ عام 1959، من قِبل جمهورية التشيك، وساهم في نجاح الألعاب الأولمبية التي استضافتها البوسنة عام 1984.

ويدخل التلفريك الذي يبلغ طول خطه ألفين و100 متر، حيز الاستخدام يوم غدٍ الجمعة، وسيقدّم خدمة النقل للبوسنيين والسياح الأجانب الذين يتوافدون على العاصمة سراييفو.

ويحتوي التلفريك أيضًا على 33 قاطرة، تتسع الواحدة منها إلى 10 ركاب، ولديه القدرة على نقل ألف و200 شخص في الساعة الواحدة.

وقال عدنان سلمانوفيتش أحد المهندسين العاملين في مشروع صيانة التلفريك "لقد منحنا اسم الشهيد رامو بيبر على التلفريك، لأنه كان أول شهيد في الحرب، وسقط حين كان يدافع عن التلفريك".

وأوضح سلمانوفيتش أنّ الفرق المشرفة على إعادة بناء التلفريك أنهت أعمالها، وتم اختبار التلفريك بنجاح.

المصدر : الأناضول

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة