شاهد: شابة صينية تطهو الطعام بأدوات مكتبية

أصبحت شابة تبلغ من العمر 23 عامًا حديث الإنترنت في الصين، بطبخها الطعام بأدوات ومعدات مكتبية فقط في مكان عملها، حتى أطلق عليها "طاهية المكتب".

واستطاعت الفتاة الصينية متعددة المواهب، تطويع أدوات المكاتب لطهي ما لذ وطاب من شتى أنواع الطعام من لحوم وفطائر وخضروات، وتفعل ذلك كله داخل المكتب وعلى طاولة المكتب وليس في المطبخ كما هو معتاد.

ونشرت الشابة التي أطلقت على نفسها اسم "Ms Yeah"، مقاطع فيديو عديدة على يوتيوب، وهي تطهو أنواع من الأطعمة داخل المكتب وبأدوات مكتبية فقط، حيث تطهو الفطائر والكريب والأسماك المشوية واللحوم والخضروات.

وظهرت الفتاة في إحدى المقاطع وهي تجلس داخل مكتب نموذجي وقد حولت وحدة المعالجة المركزية لجهاز كمبيوتر، إلى مقلاة ساخنة وموقد لصنع الفطائر الصينية، بعد أن فككته من معداته الداخلية وصنعت الشعلة من المساطر الخشبية بعد تكسيرها.

وبعد أن جهزت اللحوم والأسماك للشواء، وضعت شرائح اللحوم النيئة على ورق "السلفان" المكتبي وقامت بكيّه بالمكواة عدة مرات حتى نضج، كما طهت شوربة الخضار باستخدام جهاز تبريد المياه.

ونشرت الفتاة أول مقطع فيديو لها على "ويبو" وهي خدمة المدونات الصغيرة في الصين، في يناير 2017، والتي حصدت بسرعة على ملايين المشاهدات.

وفي فبراير/شباط بدأت بالنشر على يوتيوب، وعلى الرغم من أنه من المواقع الإلكترونية المحظورة في الصين، إلا أن الفتاة سرعان ما اجتذبت أكثر من نصف مليون مشترك.

وقالت الشابة إنها تأمل في توسيع حضورها على الإنترنت خارج وطنها.

وفي أول رحلة لها خارج الصين القارية أو بر الصين الرئيسي، كانت الفتاة من بين العشرات من مشاهير الإنترنت الآسيويين الذين حضروا مهرجان YouTube FanFest بهونغ كونغ في سبتمبر/أيلول حيث التقت المشجعين وأجرى عرض حي لتجربتها، وقالت إن التجربة وسعت آفاقها وأعادت تأكيد طموحاتها للتوسع في الخارج.

ويتوقع البعض أن تحصد الفتاة أكثر من 50 مليون يوان (7.5 مليون دولار) سنويا من خلال وضع المنتج على يوتيوب، وهي واحدة من أهم مصادر الدخل لصانعي محتوى الفيديو على الانترنت.

المصدر : رويترز

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة