شاهد: مهرجان فوانيس لـ”طرد الأرواح الشريرة”

يتميز فصل الصيف في اليابان، بإقامة العديد من المهرجانات، ترجع أصول بعضها إلى عادة طرد الأرواح الشريرة في الأزمنة القديمة بينما يركز بعضها الآخر على مناسبات دينية.

ومهرجان “نيبوتا” يعود إلى حقب تاريخية بعيدة ويستقطب ما يقرب من 3 ملايين زائر سنويا ويعرف برقصه المميز وحركات الراقصين الذين يؤدون ما يشبه رقصات الحماسة في الحروب، وتسير خلاله مواكب من الراقصين مع فوانيس ضخمة تمثل مخلوقات أسطورية.

ويختلف نمط الفوانيس الخاصة بالمهرجان من منطقة إلى أخرى داخل اليابان ، ومع ذلك فإن المناسبة التقليدية تتميز  بفوانيس طويلة قد يصل ارتفاعها إلى 23 مترا، في حين أن فانوس نيبوتا الكلاسيكي عادة ما يكون على شكل مستو ويمكن قياسه على مسافة تسعة أمتار.

ويتطلب إزالة هذه الفوانيس الورقية وسحبها من الشوارع عملا مجهدا من قبل أكثر من 20 عاملا، وقد يصل العدد إلى 200 عامل، حسب ما يتطلبه الأمر اعتمادا على عدد المشاركين من اليابانيين والسياح.

ويقام مهرجان نيبوتا سنويا من 4 إلى 6 أغسطس، وينظم مهرجان “نيبوتا ماتسوري في محافظة أوموري (2 – 7 أغسطس /آب ) ومهرجان نيبوتا ماتسوري في هيروساكي (1 – 7  أغسطس / آب)  وكلاهما يتميزان بعرض دمى من لباب عجينة ورقية توضع على عربات مبهرجة يحملها الأشخاص.  

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة