شاهد: “فندق الكبسولة” لأول مرة بمطار مكسيكوسيتي

تعتبر فنادق الكبسولات من الاختراعات اليابانية الفريدة من نوعها والتي دفعت مكسيكو سيتي لتقليدها بهدف توفير إقامة رخيصة للمسافرين بالمطار.

والفندق الكبسولة أو “الجراب” يتألف من كتل فردية مع مساحة كافية فقط للنوم وتشتمل بعض الكبسولات على تلفزيون في الداخل، بينما يتم تخزين الأمتعة في خزانة منفصلة.

ويمكنك رؤية أربعين كبسولة في أول فندق كبسولة بمطار مكسيكو سيتي، وتعتبر الكبسولات اقتصادية بشكل كبير جدا مقارنة بالفنادق التقليدية.

ويبلغ طول كل كبسولة نحو مترين (أكثر من ستة أقدام) وحوالي متر واحد (ثلاثة أقدام) في العرض والارتفاع.

وبالنسبة للركاب الذين ينتظرون نقلهم إلى النقاط الشاطئية في المكسيك مثل تولوم أو باجا كاليفورنيا، يعتبر كبسولة الفندق بديلا ترحيبيا للتخلي عن مقاعد المطار.

وبسعر حوالي 30 دولارا أمريكيا يمكنك الإقامة في إحدى الكبسولات وهو تحول كبير في السعر مقارنة بالفنادق التقليدية، ما جعلها جذابة للملايين الذين يمرون عبر أحد أكبر المطارات في أمريكا اللاتينية.

ومفهوم فندق الكبسولة ليس جديدًا، فقد افتتح أول فندق كبسولة في عام 1979 في أوساكا باليابان، ومنذ ذلك الحين نمت شعبيته وأصبح مقصدا للمسافرين، وبدأ في التوسع والانتشار في جميع أنحاء آسيا وأوربا والآن أمريكا اللاتينية.

المصدر : رويترز

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة