شاهد: مقهى في لندن يحافظ على ذكرى ديانا بعد 20 عاما من وفاتها

رغم مرور عشرين عاما على وفاة الأميرة ديانا، مازال هناك الكثير من المعالم التي تخلد ذكراها في العاصمة البريطانية لندن، من بينها “مقهى ديانا”.

لكن المقهى الذي يحمل اسم الأميرة ديانا يحاول إحياء ذكراها بطريقة مختلفة؛ حيث تحمل العديد من الأصناف التي يقدمها المطعم اسم “أميرة الشعب” كما يصفها عبدول داود، صاحب المقهى.

ويتذكر داود، وهو من أصل عراقي، المرة الأولى التي زارت فيها ديانا مقهاه، وكيف غلب التوتر عليه فسكب معظم الكابوتشينو في طبق الفنجان في المرة الأولى التي قام فيها على خدمة الأميرة الراحلة.

ويروي عبدول  كيف أنها ابتسمت عندما وجدت اسمها يعلو مدخله، وسألت عبدول: “لماذا أسميته مقهى ديانا؟” وكيف كانت سعيدة عندما أبلغها بإعجابه بها وتقديره لها.

وقال عبدول إن ابنته لم تصدق أن الأميرة ديانا زارت المقهى إلا عندما أظهر لها صورة للأميرة موقعة بإهداء منها.

وبعد 20 عاما تقريبا على مقتلها في حادث سيارة في نفق في باريس ما زال عبدول يعمل محاطا بصور المرأة التي أطلق اسمها على مقهاه، في جهد شخصي منه لإبقاء ذكراها على قيد الحياة.

وقال عن مقهى ديانا الذي أسسه عام 1989 على مقربة من كنسنغتون غاردنز، حيث القصر الذي كانت تسكنه الأميرة الراحلة: “وعدي لها أن يظل هذا المكان تحية لها”.

ويعتبر عبدول أن الاحتفاء بحياة الأميرة الراحلة هي “عمله اليومي” في المقهى الذي كانت ترتاده ديانا بانتظام، وحيث بات بإمكان الزبائن أن يتناولوا طبق سلطة ديانا أو ديانا برغر.

وقال: “إنها أميرة الشعب على الدوام” مضيفا أنه لا يصدق أن النسيان قد يطويها يوما ما.

وتوفيت الأميرة ديانا في 31 أغسطس/آب عام 1997 في حادث سيارة في باريس.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة