شاهد: عرض للألعاب النارية يخطف الأنظار

اختتم مهرجان “روستيك” الدولي للألعاب النارية في العاصمة الروسية موسكو، الأحد، حيث حصد الفريق الصيني أعلى هتافات صاخبة من المتفرجين أثناء أداء عرضه.

وشاركت ثمانية فرق وطنية من ثلاث قارات في هذا الحدث الذي استغرق يومين وجذب ما يقدر بنحو 330 ألف شخص متفرج.

وفاز أداء الفريق الصيني، الذى رافقه الأغنية الأسطورية الروسية “ليلة موسكو”، بالهتافات العالية من المتفرجين الحاضرين.

وقال تشان هونغ ليانغ، رئيس الفريق الصيني، إنه في الوقت الذي قدموا فيه الألعاب النارية إلى موسكو، يأملون في التعلم من الفرق الأخرى في هذا الحدث لأن لديهم تصاميمهم وآثارهم الخاصة.

وفي ضوء الهجمات الأخيرة في جميع أنحاء أوربا، طمأن منظم المهرجان، شركة روستيك المملوكة للدولة، إيفان بيزهانوف، الجماهير إلى أن التدابير الأمنية المشددة كانت قائمة، مؤكدًا أن شرطة موسكو مسؤولة عن السلامة ولديهم خبرة كبيرة في دعم هذا النوع من الأحداث.

المصدر : رويترز

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة