شاهد: قرية منسيّة تعبر عن نفسها بـ50 مليون “خرزة” مضيئة

قدمت قرية صينية عرضًا خاصًا للتعبير عن مطالبها بتحسين الأوضاع المعيشية لسكانها البالغ عددهم 5 آلاف نسمة.

واستخدمت القرية الواقعة فى بينغشيانغ بمقاطعة جيانغشى شرق الصين، أكثر من 50 مليون من الخرز المضيء، لتشكيل مشاهد مختلفة تركزت على سبعة مواضيع.

وأراد القروين التعبير بـ”عرض الأضواء” هذا، التعبير عن أنفسهم وقدرتهم على تغيير أوضاعهم من كونهم فقراء ومهمشين، إلى وضع أفضل حالاً بمجهوداتهم الذاتية.

وفي الغسق، بدأ أكثر من 20 ألف زائر نزهاتهم على طول الأنوار التي أضاءت أعلى بركة مغطاة بزهور اللوتس.

وشملت الموضوعات السبعة في هذا المعرض الضوئي الذي امتد لنحو 268 مترًا، درب التبانة، وبرج ايفل، وجبل فوجي.

واختار منظمو العرض الضوئي الخرز المضيء لتوفير الكهرباء وعدم تلويث الهواء، بهدف الحفاظ على بيئة صحية.

ويمكن للزوار شم رائحة عطر اللوتس، وزهرة الأقحوان، وحتى التربة الخصبة أثناء التمشي على طول جانبي بركة اللوتس.

وعلى خلفية الرسوم البيانية التي تظهر بين الأنوار على وقرع الطبول فوق للجبال، والزهور التي تتفتح وتضيء من مختلف الألوان، استمتع الزوار بالعديد من الفقرات من قبل الراقصين والمغنين.

وقال هوانغ شياوفو، القروي المسؤول عن المعرض الضوئي: “لدينا الشجاعة لهذا المعرض الخفيف من بيئة سليمة، وصناعة صحية، والقرويين المجتهدين، ونأمل أن يأتي سكان المدينة ويشاركوا مع فرحتنا ويشهدوا إنجازاتنا ويحبون الريف الجديد”.

وسعى القرويون من خلال هذا العرض الذي استمر شهرا إلى تغيير وضعهم من الفقر إلى حالة من الازدهار، وهو تغير استطاعوا تحقيقه من خلال تنويع أنشطتهم الزراعية، حيث انتقلوا من الزراعة الحقلية إلى زراعة المحاصيل النقدية مثل زهرة الأقحوان واللوتس والذرة والفواكه.

المصدر : رويترز

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة