شاهد: الصين تلجأ للتكنولوجيا لمنع ” سرقة ” ورق الحمامات

لجأت سلطات السياحة في العاصمة الصينية بيجين إلى استخدام التكنولوجيا للحد من “سرقة ورق التواليت” من الحمامات العامة.

وبدأت السلطات في بيجين بتركيب ماسحات ضوئية ذات تقنيات فائقة، بهدف منع مستخدمي دورات المياه العامة من أخذ المزيد من ورق التواليت، في حال ظهورهم مرة أخرى خلال مدة زمنية معينة.

فبعد أن تقدم الآلة ورق الحمام للمستخدم فإن البرنامج سيرفض منح الشخص نفسه مزيدا من الورق خلال التسع دقائق التي تلي عملية التعرف الأولى على الوجه.

وتأتي الخطوة، بعد أن تحولت الحمامات العامة، وخاصة في معبد السماء الذي يعتبر واحداً من أكثر مواقع الجذب السياحي في الصين، إلى بؤرة لسرقة ورق التواليت، وبعد أن شعرت السلطات بالاستياء من إنفاق مبالغ مالية كبيرة على ورق التواليت شهرياً.

وفى وقت سابق، ذكرت وسائل الإعلام الصينية أن زوار مراحيض حديقة معبد السماء أخذوا كميات كبيرة من ورق المرحاض دون داع، كما شوهد بعضهم وهم يحشون حقائبهم بالورق.

بعض زوار الحمامات قالوا إن الخطوة ستضايق أولئك الذين يحتاجون إلى الحمام على وجه السرعة، كما أن بعض مرتادي الحمامات ارتبكوا فيما يخص التعامل مع الآلة، فيما أشاد البعض “بالخطوة التكنولوجية ” داخل الحمامات.

وقالت عاملات النظافة في الحديقة إن الموزع الجديد قد خفض بالفعل كمية الورق التي يستخدمها الرواد، إذ يتم حاليا فقط وضع أربعة لفات في اليوم ، بدلا من 14 لفة في السابق .

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة