شاهد: ماسة بـ 60 مليون دولار

تعرض ماسة النجم الوردي التي تعد واحدة من أروع الكنوز الطبيعية في العالم بمزاد في هونغ كونغ ويتوقع أن يتخطى سعرها حاجز 60 مليون دولار .

وأعلنت دار مزاد (سوذبيز ) عن عرض الماسة التي تعد واحدة من أروع الكنوز الطبيعية في العالم خلال مزاد في هونغ كونغ 4 أبريل المقبل، ومن المتوقع أن يتخطى سعر هذه القطعة الفريدة التي يبلغ وزنها 59.60 قيراطاً، حاجز 60 مليون دولار أميركي.

وقال ديفيد بينيت الرئيس العالمي لقسم المجوهرات في سوذبيز ” يسعدني تقديم هذا الحجر الرائع للسوق مرة أخرى، حيث تتخطى خصائصها أية ماسة وردية معروفة مسجلة في التاريخ”.

وحازت ماسة النجم الوردي على أعلى تصنيفات النقاء واللون من قبل المعهد الأميركي للأحجار الكريمة، كما تضم مجموعة صغيرة من الأحجار النادرة التي تشكل نسبتها أقل من 2% من جميع الأحجار الكريمة والتي تعد الأحجار الأنقى على صعيد الألماس الكريستالي وتتمتع بخصائص شفافية استثنائية.

استخرجت الماسة شركة “دي بيرز” الرائدة في تجارة الألماس من بوتسوانا في أفريقيا عام 1999، وكان حجمها الحقيقي يبلغ 132.5 قيراطا من الألماس الخام، وتواصلت عملية صياغتها وصقلها بدقة متناهية لمدة عامين لتظهر بهذا الشكل المتفرد، ووفق المعهد الأميركي للأحجار الكريمة، فإن ماسة “النجم الوردي” تعتبر أكبر وأنقى قطعة ألماس وردية شديدة اللمعان بألوان طبيعية تم تصنيفها بواسطة المعهد في إبريل/نيسان 2016.

وبحجم 60.59 قيراط، يتخطى حجم النجم الوردي ضعفي حجم ماسة “غراف بينك” 24.78 قيراط ذات اللون الوردي الكثيف والتي تحمل السعر القياسي العالمي لأي ماسة وردية في مزاد، والتي بيعت في سوذبيز جنيف عام 2010 بسعر 46 مليونا و200 ألف دولار، كما كانت “غراف بينك” تحمل السعر القياسي العالمي لأية ماسة  أو قطعة مجوهرات أوحجر كريم بيعت في مزاد في ذلك الوقت.

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة