شاهد: لقطات قاسية لأم تعاقب طفلها بربطه في سور

رصدت لقطات صادمة للغاية، أمًا تايلاندية قاسية تضع قدمها فوق رأس طفلها وهي تربطه بحبل بلاستيكي سميك في سور على الطريق، بينما تسمع بكاء وصراخ الطفل.

ونشرت صحيفتا ديلي ميل وذا صن البريطانيتان، الفيديو المروع الذي التقط خارج سوق للمواد الغذائية في مقاطعة نونثابورى بالقرب من بانكوك.

وظهرت الأم القاسية غاضبة وهي تعاقب ابنها الصغير (5 سنوات) بربطه في السور بحبل بلاستيكي سميك قامت بلفه حول رأسه وذراعيه وظهره، واضعة قدمها فوق رأسه بقوة وسط صراخ ونحيب الطفل، الذي ظل يردد “لا أستطيع التنفس”.

وظل الطفل مربوطًا في السور على جانب الطريق لبضع دقائق حتى قررت الأم إنهاء عقابها وأفرجت عنه بعد وقت قصير، وظل يبكي بعد الحادث، وتمكن المارة من رصد اللقطات المؤلمة وأرسلوها إلى الشرطة.

وتحاول الشرطة التايلاندية العثور على الأم لإجراء التحقيقات اللازمة ومعرفة ملابسات الحادث، بعدما انتشر المقطع كالفيروس على مواقع التواصل الاجتماعي وشوهد أكثر من مليوني مرة.

وقال العريف رانغسان نامسانغ “تلك الأم لديها قلب سيء لكي تفعل ذلك بطفلها، وقد شوهدت عند مدخل المعبد بالقرب من سوق بارك كريت، لم يستطع أحد من المارة التدخل خشية من رد فعل الأم القاسية لكنهم حالوا مساعدته فقاموا بتصوير الواقعة المؤلمة”.

وأضاف “الشرطة تحاول بالفعل العثور على الأم السيئة التي قررت إطلاق سراح الصبي ربما بعد دقيقتين أو 3 دقائق، بعد أن أصبحت الأم سعيدة بالعقوبة”.

المصدر : الجزيرة مباشر + صحف بريطانية

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة